التسريبات تفضح الإخوان.. "الكبسولة" يعرض فيديوهات للقاءات "بديع" مع قسم الأخوات.. و"الكتاتنى": عودة البرادعى لمصر كانت بتشجيع من بعض دوائر صنع القرار الأمريكية.. وأحمد منصور يصف فيه التنظيم الدولى بـ"

بث برنامج الكبسولة، الذى تقدمه الإعلامية أمانى الخياط، والمذاع على قناة إكسترا نيوز، تسريب لقاء سرى جمع بين محمد بديع مرشد جماعة الإخوان، وقسم الأخوات داخل الجماعة، حيث كان يناقشا للقاء الذى جميع بينهم، نشاط الأخوات فى الجامعات، حيث يكشف هذا اللقاء كيف تدير الجماعة قسم الأخوات داخل هذا التنظيم، وطرق الاجتماعات التى كانت تتم بين مرشد الإخوان والأقسام التى تتبع للجماعة والأوامر التى كان يرسلها لقسم الأخوات. وتضمن اللقاء السرى الذى بثه برنامج الكبسولة، سؤال مرشد الإخوان محمد بديع، حول نشاط الأخوات فى الجامعات ، لترد عليه إحدى الأخوات بأنه لا يوجد جامعات فى الفترة الراهنة. وتضمن اللقاء قيام مرشد الإخوان بإبلاغ الأخوات بأن جمعة أمين نائب مرشد الجماعة سيأخذهم فى رحلة قريبة تابعة للجماعة. كما بث برنامج الكبسولة، تسريب جديد لمحمد سعد الكتاتنى، عضو مكتب إرشاد جماعة الإخوان، ورئيس حزب الحرية والعدالة المنحل، يكشف فيه موقف التنظيم الإرهابي من محمد البرادعى، حيث تحدث الكتاتنى خلال اللقاء الذى يعود لسنوات الذى بثه البرنامج، أن عودة محمد البرادعى لمصر كانت بتشجيع من بعض دوائر صنع القرار الأمريكية . وقال محمد سعد الكتاتنى، خلال اللقاء، إن الإخوان لا يدعمون الدكتور محمد البرادعى كشخص ولكن توافقنا معه على 7 مطالب للإصلاح ، فقبل أن يأتى البرادعى كان الإخوان والقوى السياسية متوافقين على تلك المطالب وتوافق البرادعى مع الإخوان والقوى السياسية على تلك المطالب السبعة وهى حالة الطوارئ ومراقبة الانتخابات والإضراف القضائى. وتابع سعد الكتاتنى: كان الكلام واضحا مع البرادعى أننا لا نؤيدك كمرشح للرئاسة لأنه ما زال لم يعلن برنامج وغذا وجدنا أى شخص لديه برنامج أفضل سنؤيده ، ولم يعلن عن شكل الدولة التى يريدها حال فاز بالانتخابات الرئاسية، فقد يقول إنه يريد دولة علمانية وبالتالى سيكو نبيننا وبينه خلاف، متابعا: أوضحنا للبرادعى أننا دولة مدنية ذات طبيعة إسلامية ، وتأييد البرادعى أو أى مرشح للرئاسة هو أمر سابق لأوانه والمتفق عليه مع البرادعى حتى الآن، هى المطالب السبعة وليس أكثر من ذلك. وبث برنامج الكبسولة، فيديو للإعلامى الإخوانى أحمد منصور، يعترف فيه بأن التنظيم الدولى لجماعة الإخوان هو تنظيم وهمى وليس حقيقيا، حيث جاءت تلك الاعترافات التى قالها الإعلامى الإخوانى خلال لقائه بقناة الجزيرة القطرية، مع أحمد عبد الرحمن، القيادى الإخوانى الهارب فى تركيا، وأحد المتهمين فى قضية تفجير معهد الأورام. ويقول الإعلامى الإخوانى أحمد منصور خلال الفيديو: إن التنظيم الدولى هو مجرد تنظيم وهمى ليس حقيقى، وأن على إخوان مصر أن ينفصلوا عنه، حيث وجه أحمد منصور سؤالا إلى القيادى الإخوانى أحمد عبد الرحمن قائلا: متى يتم حل التنظيم الدولى؟ من جانبها قالت الإعلامية أمانى الخياط، مقدمة برنامج الكبسولة، على قناة إكسترا نيوز، إن قواعد جماعة الإخوان تموت كل يوم بسبب الفشل الذريع الذى وصل له مشروع الإخوان وكثرة رفضا لمصريين لوجودهم من الأساس ، لذلك هم يحاولون أن يقاتلون من أجل أن يدخلوا مصر من جديد من أى مكان إلا أن كل هذه المحاولات باءت بالفشل لأنها محاولات تعيسة مثل قيادات الإخوان . وأضافت الإعلامية أمانى الخياط، أن الإخوان تحاول من خلال محاولاتها للعودة للمشهد السياسى أن تقيم تحالفات مشبوهة وأبرز تلك التحالفات كانت من يطلقون عليه قائد التيار المدنى أيمن نور والجميع يعلم من هو أيمن نور. وتابعت الإعلامية أمانى الخياط، أن كل أفكار الإخوان تنحصر ما بين الخسة والخيانة وهى أفكار ملوثة بالدماء فالإخوان ممارساتها تنحصر ما بين تفجير مسجد أو كنيسة أو قتل أولاد المصريين فى نقطة ارتكاز أمنى ، وبعد كل هذا يتوهمون أنهم قادرون على هزيمة دولة بحجم وقيمة مصر، إلا أن محاولاتهم دائما تبوء بالفشل . ومن جانبه أكد ثروت الخرباوى ، القيادى السابق بجماعة الإخوان، أن الكذب والتدليس هما مرض الإخوان الأزلى ، مشيرا إلى أن المقاول الهارب محمد علي يعد عروسة خشبية في يد جماعة الإخوان الإرهابية، كما أن جماعة الإخوان كانوا تحت وطأة مرض نفسي في30 يونيو، وموضحا فى ذات التوقيت أن مرشد الإخوان محمد بديع ارتدى طاقية الخلافة بعد وصول الإخوان للحكم خلال الفترة الماضية. وقال ثروت الخرباوى، فى تصريحات ببرنامج كبسولة، المذاع على قناة إكسترا نيوز، إن وصول الإخوان للحكم وضعهم فى مواجهة الشعب المصرى، مشيرا إلى أن جماعة الإخوان حاولت أن تنكر الواقع، وتناست أن من نزل الميادين فى 30 يونيو 2013 ورفعوا لافتات مكتوب عليها "يسقط يسقط حكم المرشد" كان الشعب المصرى. ولفت القيادى السابق بجماعة الإخوان، إلى أن الإخوان كانت تروج لعناصرها أن من نزلوا إلى الميادين فى ثورة 30 يونيو هم بضعة آلاف وليسوا ملايين فى محاولة من الجماعة للتقليل من شأن تلك المظاهرات التى خرجت ضدهم، موضحا أن جماعة الإخوان تلعب ببعض رجالها ثم تنكر أنهم تابعون لها وأكبر دليل على ذلك بيان حسن البنا الذى قال فيه "ليسوا إخوانيا وليسوا مسلمين"، حيث كان يقصد بهم مجموعة من أعضاء التنظيم السرى لجماعة الإخوان الذين قاموا بعمليات اغتيالات ضد الخازندار والنقراشى باشا.


الاكثر مشاهده

موسكو تنفى اتهامات جورجيا بـ "قرصنة" مؤسساتها

احتفالات صاخبة لأعضاء وجماهير الزمالك بعد التتويج بالسوبر

مرتضى منصور: كهربا وشه "نحس" على الأهلى

وزيرة البيئة خلال حوار مع إكسترا نيوز:هناك 30 محمية طبيعية في مصر ..ونعمل على تطوير 13 محمية ونسعى لإزالة كافة التعديات..وأغلبية زوار محمية وادى دجلة اولغابة المتحجرة من المصريين

على بدرخان: محمد رمضان نتاج المجتمع ونريد تغيير الواقع والإرتقاء بالذوق العام

إسماعيل يوسف: روح الزمالك سر الفوز بالسوبر المصرى أمام الأهلى

;