إكسترا نيوز تفضح قيادات وقنوات الإخوان.. تبث فيديو يكشف جرائم أستاذ الإرهاب سامى العريان الهارب بإسطنبول.. وتوضح نفاق الإخوانى محمد ناصر لقطر ودفاعه عن قناة الجزيرة بعد مهاجمته لها قبل 2011

سلطت قناة إكسترا نيوز الضوء على فضائح قيادات الإخوان وقنواتها، حيث كشفت تورط قيادات فى الخارج فى انتشار الإرهاب بالولايات المتحدة الأمريكية، بالإضافة إلى فضح تناقض الإخوانى محمد ناصر، المذيع قناة مكملين الإخوانية، حيث بثت القناة، تقريرا يكشف فضائح أحد أبرز قيادات الجماعة فى الخارج، وهو سامى العريان أستاذ الإرهاب، حيث إنه أمريكى من أصل فلسطينى ولد بالكويت عام 1958 قبل أن ينهى والده عمله فيها، ثم انتقلت أسرته إلى مصر عام 1966 وتعلم فيها حتى حصل على الثانوية العامة، ثم سافر إلى أمريكا فى عام 1975 ليحقق حلم عمر، وهناك انضم للتنظيم الدولى للإخوان وأصبح واحدا من أعمدتها. وقالت القناة، فى تقرير لها، إن سامى العريان كان وسيطا بين الجماعة والحزب الجمهورى حتى أحداث 11 سبتمبر، لتكشف الصحف الأمريكية انقلاب الجماعة على الجمهوريين ودعمهم للديمقراطيين سرا، فيما نشرت الصحف شيكا بـ 50 ألف دولار قدمه العريان لدعم هيلارى كلينتون. وأوضحت القناة، أن العريان كان أستاذا بجامعة جنوب فلوريدا، قبل أن يتهم بتمويل الإرهاب، كما نشر الصحفى ستيفن إيمرسن وثيقة تكشف تورطه فى عمليات الجهاد، وأدرجته المحاكم الأمريكية على قوائم الإرهاب لارتباطه بحركة الجهاد، ولقبته الصحافة الأمريكية بـ"أستاذ الإرهاب" لتأسيسه خلية متطرفة بالجامعة، وسجن فى 2003 بسبب نشاطه الإرهابى وتحريضه على قتل المدنيين، وفى 2015 عقد صفقة مع الأمن الأمريكى فأفرج عنه وغادر البلاد، ليظهر فى إسطنبول تحت حماية أردوغان الذى منحه إقامة دائمة، كما عينته الحكومة التركية أستاذا للشؤون العامة بجامعة صباح الدين زعيم، وأنشأت له الحكومة القطرية مركزا لدراسات الإسلام بإسطنبول، ثم بدأ ينسق بين المنظمات الجهادية فى العالم برعاية تركية قطرية. وتابعت القناة: ترأس سامى العريان مؤتمرا بإسطنبول شاركت فيه تلك المنظمات ما أعاد الاتهامات ضده، وشاركت فى المؤتمر حركة طالبان وجماعة الإخوان ومتطرفون من دول عديدة، ثم أصبح أستاذ الإرهاب ضيفا دائما على قنوات الإخوان التركية. وفى ذات السياق، عرضت القناة، فيديو للإخوانى محمد ناصر يكشف فيه الشيزوفرينيا التى يعانى منها الإعلام الإخوانى، وحالة نفاق كبيرة يقعون فيها، حيث أظهر الفيديو محمد ناصر وهو يهاجم قطر وإعلامها، بينما بعد عمله بقنوات الإخوان يدافع عن قطر وينافقها من أجل الحصول على مزيد من أموال النظام القطرى. محمد ناصر على قناة المحور، كان يهاجم قطر ويصفها بالخراج، بل إنه يهاجم قناة الجزيرة القطرية، وطريقة تناولها للشأن المصرى، حيث قال عن قطر: "قطر يا ساتر، أنا لم أتحدث عن قطر، فهو خراج خرج من المحيط عامل حاجة". وفى نفس الإطار، هاجم قناة الجزيرة وتحريضها ضد مصر، حيث قال: "كنت أجلس أسمع برنامج يدعى بعد الـ90 على قناة الجزيرة الرياضية، وطلع واحد فى التليفون سورى ليس قطرى ولا جزائرى وكان فيه كومبارس على قناة الجزيرة لا أعلم من هؤلاء، وسموا كل واحد فيهم فنان، وقال لهم على الهواء أنا أتمنى أن تكسب غانا مصر فى النهائى وهو رجل سورى، ولا شخص من المتواجدين فى استديوهات الجزيرة قال له أين الوحدة العربية أوالأمة العربية، هل الوحدة العربية مجرد كارت يظهر لنا فقط كمصريين عندما تريد قطر منا شيء سواء يريدون منا شهداء أو ضحايا ولكن عندما تأتى مشكلة حقيقية يقولون تتحرق مصر ويتحرق الشعب المصرى". على الجانب الأخر عندما هرب محمد ناصر خارج مصر، وعمل فى قنوات الإخوان، بدأ ينافق قطر ويشيد بقناة الجزيرة بل ويوجه لها الشكر ويعتبر أن إرسال مذيع فيها لبرنامجه لقناة مكملين فخر له، حيث يقول : "قطر مشهورة باللؤلؤ والؤلؤ يخرج من تحت المياه، والجزيره فكرته رائعة وتنفيذه رائع وهو شعار الجزيرة". ويواصل محمد ناصر نفاقه لقطر ليزعم أن الأوضاع فى قطر أفضل من مصر، متجاهلا التقارير الاقتصادية التى تؤكد حجم الخسائر التى تتلقاها الدوحة خاصة بعد إعلان دول الرباعى العربى مقاطعة قطر فى 5 يونيو 2017.


الاكثر مشاهده

مقالات الصحف.. رأي الأهرام: مفاوضات سد النهضة.. مرسى عطا الله: ناصر والسيسى.. العدو واحد.. عمرو الخياط: مصر في مسجد المشير.. عبد الرازق توفيق: حماقة أردوغان إلى أين تأخذ تركيا

أميرة بهى الدين: الأرض السورية ستبتلع أطماع أردوغان وتكسر طموحه.. فيديو

فرنسا تعلن عن 19 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا

السلفادور تحظر دخول المسافرين من إيران بسبب كورونا

مدحت صالح: أنا ضيف على التمثيل وخُفت من "أبو العروسة" فى البداية

سلمى الشماع: أكثر شخصية واجهت صعوبات معها عادل إمام "قطعنا التصوير 10 مرات"

;