هل يتبع قادة العالم إجراءات الوقاية من كورونا..ميركل وكونتى ومسئولو الدول الأوروبية الأكثر التزاما بالتباعد الجسدى أثناء ظهورهم فى المؤتمرات الصحفية.. وترامب الأقل إلتزاما بظهوره يوميا وسط حشد من المس

خلال الأسابيع الأخيرة، لم يتوقف قادة العالم عن مطالبة شعوبهم بإتباع الإجراءات الوقائية لحماية أنفسهم من الإصابة بفيروس كورونا، مع انتشار الوباء بشكل واسع، وناشد هؤلاء القادة مواطنيهم بالتباعد الاجتماعى، والمقصود ترك مسافة بين بعضهم البعض لا تقل عن متر والأفضل أن تكون مترين أو ستة أقدام. لكن لا يبدو أو هؤلاء الزعماء أنفسهم، أو على الأقل بعضهم، يطبق ما ينصح به الآخرين. ونشرت صحيفة الجارديان البريطانية مجموعة من الصور التى تظهر الاختلاف الكبير بين الطريقة التى يتبع بها الرئيس ترامب الإجراءات وغيره من القادة. وتقول الجارديان إن ترامب قارن كثيرا فيروس كورونا بالأنفلونزا الموسمية، وقال للناس إنه يريد العودة إلى العمل فى أسرع وقت ممكن وتحدث عن ازدحام الكنائس فى عيد الفصح فى إبريل المقبل. ويبدو واضحا عدم اتخاذ الأمر بجدية، فعندما تقود دولة ما فى وقت أزمة، تكون الصورة مهمة، وهذه الصور لقادة العالم فى رد فعلهم على وباء كوفيد 19 تظهر الفارق الكبير بين رؤيتهم و رؤية ترامب. ففى إيطاليا، أكثر الدول فى العالم تضررا من وباء كورونا، يظهر رئيس الوزراء جوزيبى كونتى وهو يعقد مؤتمرا صحفيا يسن فيه إجراءات تباعد جسدى مناسبة. قبل أن تدخل المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل فى حجر صحى للاشتباه فى إصابتها بكورونا، فرضت قيود على الشعب الألمانى ومنعت تجمع أكثر من شخصين. وخلال مؤتمر صحفى لها فى 22 مارس ظهرت ميركل تتبع إجراءات التباعد ووصلت على مسافة بعيدة من الحاضرين الذين اتبعوا بدورهم نفس الإجراءات. وظهر رئيس الوزراء الهولندى مارك روت وحكومته وهم يتبعون سياسة التباعد الجسدى المناسبة، وكان اسلوبهم يعبر عن مدى خطورة الوضع. فى هونج كونج، حضرت الحكومة مؤتمر كوفيد 19 وأعضائها يرتدون اقنعة الوجه، وتحلوا بإجراءات السلامة. أما البريطانيون، فهم اقرب للرئيس ترامب فى استجابته لكوفيد 19. فهم لا يلتزمون بمسافة البعد الكافية، واتبعوا بدلا منها مسافة قصيرة. وكان الرئيس الأمريكى ترامب قد ظهر بشكل يومى خلال الفترة الأخيرة فى المؤتمر الصحفى اليومى للبيت الأبيض حول تطورات فيروس كورونا، وخلال ظهوره المتكرر لم يتبع ترامب أو ايا من المسئولين بعد التباعد الجسدى المطلوبة، بل كان أغلب ظهور ترامب محاطا بعدد من المسئولين بينهم مايك بنس والدكتور أنتونى فوتشى، رئيس المعهد الوطنى للأمراض المعدية فى الولايات المتحدة، بل إنهم كان يتبادلون أحيانا لمس الطاولة او الميكروفون نفسه دون ارتداء قفازات أو كمامات.













الاكثر مشاهده

الكونجرس يطالب خطوط الطيران الأمريكية بالمساعدة فى إعادة الأمريكيين من الخارج

ترامب يلمح إلى "عودة جزئية" ويعلن توفر 30 مليون قرص من عقار هيدروكسى.. الرئيس الأمريكى فى مؤتمر كورونا: أجرينا اختبارات كورونا أكثر من أى دولة.. ويوجه هجوم جديد لمنظمة الصحة العالمية

كيف يواجه القانون المستورد مقدم فواتير وهمية للبيع والتوزيع؟

"خلافات وفيروس".. صراع بالاتحاد الأوروبى بسبب كورونا.. رئيس مجلس البحوث العلمية بالاتحاد يستقيل بعد فشل الاتفاق بشأن "ماليا" لمواجهة المرض.. وخبير: من الصعب وصول دول القارة العجوز لطريقة موحدة لمواجهة

سناب شات يتيح لك التبرع لصندوق كورونا بمسح ورقة نقدية على هاتفك

طرق علاج ارتفاع ضغط الدم قلل الملح وابعد عن التوتر

;