مذبحة قنوات الإخوان.. تعليمات قطرية بتخفيض الرواتب 30%.. واتجاه لتسريح العمالة خلال أيام.. واستثناء محمد ناصر ومعتز مطر وحمزة زوبع من التخفيض.. خبراء: إفلاس قطرى بسبب جائحة كورونا

أزمة جديدة تمر بها قنوات الإخوان فى إطار تداعيات جائحة كورونا، حيث من المحتمل أن يفقد عدد كبير منهم عمله فى إطار عملية تسريح وتخفيض رواتب كبرى، وكشفت مصادر مطلعة، أن مجموعة قنوات الإخوان فى إسطنبول أبلغت العاملين فيها بتخفيض الرواتب بنسبة نحو 30 % فى إطار الإجراءات التقشفية التى اتخذتها قطر تجاه تمويل قنوات الجماعة التى تبث من تركيا، موضحة أن العملية شملت أيضا قناة العربى القطرية وبعض العاملين المنتمين للإخوان داخل قنوات الجزيرة. ورجحت المصادر، أن تصدر قرارات بتسريح جزء من العمالة خلال الفترة القادمة، وهو الأمر الذى سبب حالة واسعة من الارتباك بين صفوف عناصر الإخوان الهاربة فى إسطنبول. وأشارت المصادر، إلى أنه تم استثناء معتز مطر ومحمد ناصر وحمزة زوبع من عملية تخفيض الرواتب، حيث لفتت إلى أن هناك مجموعة من العناصر المتعاملة مع قنوات الإخوان فى إسطنبول لا يمكن المساس برواتبها على الإطلاق. وذكرت المصادر، أنه فى الوقت الذى يتم فيه تخفيض رواتب العاملين فى قنوات الإخوان فإنه تمت ترضية محمد ناصر وحمزة زوبع بانتقال المعيشة فى فيلات سكنية، ورجحت فى الوقت ذاته أن تندلع أزمة كبيرة خلال الأيام القادمة بين عناصر الإخوان الهاربة فى تركيا. من جانبه، أكد هشام النجار الخبير فى شئون الجماعات الإسلامية، أن هذا الإجراء مرتبط بما تعانيه قطر الآن جراء تخبط قياداتها وارتباك نظامها في التعامل مع جائحة كورونا، ما أدى إلى إصابات ضخمة ونزيف اقتصادي مستمر عاكسا ضعف خبرة القيادة القطرية الحالية في إدارة مثل هذه الأزمات. وأوضح النجار، أن هذه الأزمة أدت إلى تخفيض إنفاقها على تنظيمات الإرهاب وأنشطتها العسكرية والإعلامية خوفا أولا من سخط شعبي في الداخل القطري، حيث يعاني القطريون اقتصاديا بينما ينفق النظام على الإرهاب والمشاريع التوسعية الخيالية وأيضا رضوخا للواقع الذي فرضته أزمة كورونا. من ناحيته، قال محمد حامد الباحث فى العلاقات الدولية، أن هذه القنوات أصبحت عبئا على الممول القطرى بعد أن فشلت فشلا ذريعا فى تحقيق أهدافها وانفض عنها المشاهدون وفقدت مصداقيتها، والآن يعانى اقتصاد الدوحة ويئن بسبب أزمة كورونا، وبالتالى فمن المتوقع أن تحاول تخفيف بعض القيود التى تعانى منها وعلى رأسها هذه القنوات الإخوانية التى لا فائدة منها. وأضاف: باختصار يمكن القول إن الدوحة تعيد توجيه أوجه الصرف مرة أخرى والتعثرات المالية ستضرب الجميع.


الاكثر مشاهده

والد المطربة بوسى لعمرو الليثى: بنتى عملتلى بلوك على الموبايل عشان ماعرفش أكلمها

"أنا بيكو فارض السيطرة".. هكذا احتفل موسيمانى بالتأهل للنهائى

ترحيب عالمى بوقف إطلاق النار داخل ليبيا.. الاتفاق يترجم جهود مصر للتهدئة.. أبوالغيط: إنجاز كبير.. واشنطن تطالب بـ"الالتزام وحسن النوايا".. برلين تؤكد: أول نجاح حاسم.. و"جوتيريش": خطوة رئيسية نحو السلا

أمطار شمال كفر الشيخ وسيارات المحافظة تنتشر فى الشوارع لشفط المياه.. صور

الاهلي يواصل العروض الرائعة تحت قيادة موسيماني.. المارد الأحمر يصعد لنهائي أفريقيا بالفوز على الوداد بخمسة أهداف.. المدرب الجنوب أفريقي ينجح في مواجهة الغيابات ..عدم الاستهانة بالخصم وراء الفوز ذهاباً

أمريكا تسمح لأسترا زينيكا باستئناف تجارب على لقاح للوقاية من كورونا

;