قصص كفاح تكللت بالنجاح.. بائع الفريسكا يلتقط الصور التذكارية مع زملائه فى أول يوم بطب الإسكندرية.. "هبة" ابنة حارس العقار: حققت حلم والدى بالتفوق.. وفوجئت بمعرفة أصدقائى الجدد لى من وسائل الإعلام.. صو

تشهد مصر ميلادا جديدا لقصص كفاح أشخاص يمثلون مصر ويرفعون علمها داخليا وخارجيا ونماذج أخرى تتفوق على غيرها فى مجالات عديدة، منها قصص نجاح لطلاب الثانوية العامة وتحقيق أحلامهم بالالتحاق بكلية الطب جامعة الإسكندرية بعد انتشار قصص نجاحهم وكفاحهم فى الدراسة والتحديات العديدة التى واجهوها للتفوق. وفى أول يوم دراسى بكلية الطب جامعة الإسكندرية حرص الطالب إبراهيم عبدالناصر الشهير ببائع الفريسكا، على التقاط الصور التذكارية وخلفه لافتة الكلية كما كان يتمنى فى المرحلة الثانوية، كما حرص زملاؤه على التقاط الصور التذكارية معه ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي. وكان قد استقبل رئيس جامعة الإسكندرية الطالب إبراهيم عبد الناصر، (بائع الفريسكا) الحاصل على مجموع 99.6 % فى الثانوية العامة، وتمكن من الالتحاق بكلية الطب جامعة الإسكندرية، وذلك بحضور الدكتور هشام جابر نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور وائل نبيل عميد كلية الطب. ونقل رئيس الجامعة للطالب تحيات الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الذى قرر تقديم منحة كاملة للشاب للدراسة بكلية الطب جامعة الإسكندرية، ومبلغ شهرى ليستطيع تخفيف ضغط العمل والتفرغ التام للدراسة، كما عرض رئيس الجامعة على الطالب الدراسة بالبرنامج الدولى، مؤكداً أن الجامعة من جانبها ستقدم كل الدعم والعون للطالب المتفوق للاستمرار فى تحقيق التميز. وأشار رئيس الجامعة إلى كفاح الشاب وإصراره على تحقيق حلمه رغم كل الظروف، مؤكداً أنه نموذج يحتذى وصاحب إرادة وقوة وعزيمة في تحقيق الهدف وأحد صناع الأمل لغيره من الشباب، داعياً إياه ضرورة الاستمرار في الجد والاجتهاد والمثابرة ليكون من أفضل أطباء مصر فى المستقبل. وأعرب الدكتور هشام جابر عن فخره بكفاح الطالب وتحديد الهدف، وتمسكه بجامعة الإسكندرية كواحدة من اعرق الكليات وتزخر بأساتذة عظام، وأكد انه بصفة شخصية سيدعمه كما ندعم كل النماذج الناجحة من الشباب لبناء مجتمع قوى. وقال الدكتور وائل نبيل إن إبراهيم عبد الناصر قام بتحديد هدفه من البداية فضلاً عن قيامه بالعمل الذى هو يعد شرف ورجولة وتحمل مسؤولية، ونصحه باستمرار التفوق ليكون أحد أعضاء هيئة التدريس بالكلية. وأعرب الطالب إبراهيم عبد الناصر، "بائع الفريسكا" الحاصل على مجموع 99.6 % في الثانوية العامة، والذى تمكن من الالتحاق بكلية الطب، عن سعادته لتكريم جامعة الإسكندرية له، قائلاً : "حلمي أن ألتحق بها منذ الصغر". وقال خلال تكريمه من الدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة الإسكندرية بمبني الإداري الجامعي بمنطقة الشاطبي، "إنني أعمل منذ الصغر في مجال الفريسكا خلال فترة الصيف، وهناك مليون إبراهيم مثلي". وأضاف "إبراهيم": "ما يحدث لي خلال الوقت الماضي يعتبر مسئولية كبيرة عليه، وأعدكم أن أكون على قدر المسئولية، وسأكون متفوقا خلال دراستي بجامعة الإسكندرية". وكان قد استقبل الدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة الإسكندرية الطالب إبراهيم عبد الناصر، (بائع الفريسكا) الحاصل على مجموع 99.6 % في الثانوية العامة، وتمكن من الالتحاق بكلية الطب جامعة الإسكندرية، جاء ذلك بحضور الدكتور هشام جابر نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور وائل نبيل عميد كلية الطب. ونقل رئيس الجامعة للطالب تحيات الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الذى قرر تقديم منحة كاملة للشاب للدراسة بكلية الطب جامعة الإسكندرية، ومبلغ شهرى ليستطيع تخفيف ضغط العمل والتفرغ التام للدراسة، كما عرض رئيس الجامعة على الطالب الدراسة بالبرنامج الدولى، مؤكدًا أن الجامعة من جانبها ستقدم كل الدعم والعون للطالب المتفوق للاستمرار في تحقيق التميز. وأشاد رئيس الجامعة بكفاح الشاب وإصراره على تحقيق حلمه رغم كل الظروف، مؤكدًا أنه نموذج يحتذى وصاحب إرادة وقوة وعزيمة في تحقيق الهدف وأحد صناع الأمل لغيره من الشباب، داعيًا إياه ضرورة الاستمرار في الجد والاجتهاد والمثابرة ليكون من أفضل أطباء مصر في المستقبل. وأعرب الدكتور هشام جابر عن فخره بكفاح الطالب وتحديد الهدف، وتمسكه بجامعة الإسكندرية كواحدة من أعرق الكليات وتزخر باساتذة عظام، وأكد انه بصفة شخصية سيدعمه كما ندعم كل النماذج الناجحة من الشباب لبناء مجتمع قوى. وقال الدكتور وائل نبيل إن إبراهيم قام بتحديد هدفه من البداية فضلًا عن قيامه بالعمل الذى هو يعد شرف ورجولة وتحمل مسئولية، ونصحه باستمرار التفوق ليكون أحد أعضاء هيئة التدريس بالكلية. وظهرت قصة كفاح جديدة بمحافظة الإسكندرية بعد انتشار قصة الطالب إبراهيم عبد اللطيف الشهير ببائع الفريسكا، وهى الطالبة هبة على حامد، التى حصلت على مجموع 99.1% فى الثانوية العامة والتحقت بكلية الطب جامعة الإسكندرية وحققت حلم والدها الذى كافح سنوات طويلة فى حراسة أحد العقارات بالإسكندرية. ورغم الظروف الخاصة لوالدها الذى شجعها ووفر كافة احتياجاتها الا أنها صبرت واجتهدت حتى تحصل على مجموع يدخلها كلية الطب جامعة الإسكندرية وتحقيق حلم والدها وتصبح طبيبة . وتقول الطالبة هبة حامد، أنها كانت تذاكر 9 ساعات يوميا فى الحجرة الصغيرة تحت بير السلم التى تعيش فيها مع اسرتها بمنطقة فلمنج بالإسكندرية حيث أنهم يعيشون فيها منذ سنوات نظرا لعمل والدها حارس عقار فى نفس المنزل. واضافت هبة أنها تحدت كافة الظروف حيث أنها لديها ثلاث أشقاء وأن راتب والدها 1000 جنيه، فهذا لا يكفي من أجل تحقيق حلمها في استكمال مسيرتها العلمية عقب التحاقها بكل الطب. وعن أول يوم دراسة قالت إنها سعيدة للغاية لاستقبال الدفعة والكلية لها فى بداية دراستها بكلية الطب جامعة الإسكندرية وتشجيع أصدقائها لها وتحميسها للتفوق الدراسي لاستكمال المنحة طوال الدراسة. وأضافت أنها التقطت الصور التذكارية مع اصدقائها وتعرفت على أصدقاء جدد وفوجئت بأنهم يعرفونها من خلال وسائل الإعلام، مشيرة إلى أنها بدأت فى شراء الكتب وتعلم اللغة الإنجليزية لكى تتفوق دراسيا فى المرحلة الجامعية.







الاكثر مشاهده

صفقات الزمالك.. عرض صالح جمعة والشيخ وإسلام صالح وأمير عادل فى الطريق

ارتفاع سعر اليورو اليوم الأربعاء 2-12-2020.. ويسجل 18.80جنيه بالأهلى

استقبال 553 طلبا للتصالح فى مخالفات البناء بالخارجة بالوادى الجديد

الإحصاء يعلن نتائج بحث الدخل والإنفاق لعام 19/20 غدا بحضور رئيس الوزراء

اشرف بن شرقي ينعى رحيل لاعب منتخب المغرب بعد صراع مع السرطان

محافظ دمياط تبحث مخطط تطوير محطة شرق الدلتا للنقل والسياحة.. صور

;