نواب تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين شعلة حماس لا تتوقف.. تفاعل دائم مع أهالى الدوائر.. والمناطق الحدودية والنوبية على رأس اهتماماتهم.. وزيارات تفقدية لدور الأيتام للوصول لأعلى مستوى من الخدمة

يثبت نواب تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين يوما بعد يوم، أنه يدركون الدور الذى أوكل إليهم أو تم انتخابهم من أجله، ومسئولياتهم تجاه وطنهم، وأنهم يعون قضايا الوطن وأهمية حماية أمنها القومى كأولوية فى مواجهة التحديات، وذلك من خلال احتكاكهم المباشر بالمواطن المصرى و الاستماع الى مطالب أهالى دائرتهم و العمل على حلها، وهو ما ظهر جليلا خلال الفترة الماضية من النشاط الملموس لنواب التنسيقية فى دوائرهم. حيث يتفاعل نواب التنسيقية مع قضايا ومشاكل المواطنين، وفاء للقسم الذى أقسموه تحت قبة البرلمان برعاية مصالح الشعب رعاية كاملة، وجاءت المناطق الحدودية النوبية على أرس اهتمامات نواب التنسيقية، وتقدمت النائبة غادة على عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين بطلب بشأن قرى النوبة قسطل وأبوسمبل وغرب سهيل وإعادة تطوير الملعب الخماسى وإنشاء ملعب قانونى ودعم مركز شباب القصر بالواحات بأجهزة صالة جيم ودعم مركز شباب الزبو بحديقة أطفال. وقالت النائبة غادة على أنه مازال لديها إيمان بأن شبابنا فى المناطق الحدودية أمن قومى، مضيفة :" يأتى العالم إلى النوبة من شتى بقاع الأرض لرؤية الجمال الطبيعى الخلاب وحضارتنا العريقة ولا يتمتع أهلها بجمالها لقلة الإمكانيات المتاحة لطاقاتها البشرية، مطالب الصعيد تكليف وطنى ومنحة ربانية لخدمتهم". ‏‎وتابعت: "لطالما أنشغل تفكيري بكل التحديات و العوائق التي تواجه أهالينا في صعيد مصر، كبارهم و شبابهم وسيداتهم للحاق بالتطور المخطط في ركب الحياة الإقتصادية والإجتماعية بالدولة المصرية، حيث جائت متطلبات الأهالى متمثلة فى تقنين الأراضي والصرف الصحى ومراكز الشباب والثقافة". لم يقتصر الأمر على ذلك، بل جاء أيضا الاهتمام بالأيتام وذوى القدرات الخاصة والعمل على تقديم أفضل الخدمات لهم والاهتمام بمستواهم المعيشى ضمن اهتمامات نواب التنسيقية، حيث نظم النائب أحمد فتحى وكيل لجنة التضامن الاجتماعي والأشخاص ذوى القدرات الخاصة بمجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، زيارات تفقدية مفاجئة لعددا من دور الأيتام، وذلك استكمالا للزيارات التفقدية لمراقبة الخدمات المقدمة ببعض دور الأيتام وذوي القدرات الخاصة الخاضعة لوزارة التضامن الاجتماعى. وولي النائب أحمد فتحى اهتماما بكل من مستوى المعيشة ودرجات النظافة بالإضافة إلى حسن التعامل والخدمة التعليمية المقدمة، ومن المقرر أن يستمر النائب أحمد فتحى، فى القيام بمثل تلك الزيارات للوقوف على آخر المستجدات وساعياً للوصول لأعلى مستوى من الخدمة التى تقدم للمواطنين. فيما واصل محمد إسماعيل عضو اللجنة الدستورية والتشريعية بمجلس النواب عن التنسيقية لقاءاته الدائمة بأهالى دائرته للاستماع إلى مطالبهم، والتقى أهالى مدينة شباب الرمل لبحث إمكانية توصيل الغاز الطبيعى لمنازلهم والاستماع لمشاكل المنطقة، واعدا بحل المشكلة قريبا بعد عرضها على الجهات التنفيذية، كما التقى محارب، رئيس حى شرق الإسكندرية، لبحث سبل التعاون مع الحي، للمشاركة في حل مشاكل الأهالى، ووضع حلول جذرية لها، وتم طرح العديد من الأفكار التى من الممكن تنفيذها لصالح أهالي الدائرة. كما تقدم النائب أحمد رمزى، عضو مجلس النواب، عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، بطلب لإحلال وتجديد وإنشاء للملاعب الخماسية وكذلك صيانة كابلات الكهرباء وتغيير النجيل الصناعى للملاعب وإنشاء المبانى الإدارية واستكمال الأسوار القانونية لمراكز بقرى بهرمس والحسانين و الإخصاص والرهاوى. وقال رمزى: "استكمالاً لما بدأناه من خطة تطوير مراكز الشباب على مستوى القرى التابعة لمركز ومدينة منشأة القناطر والتى تستهدف بناء جيل رياضى له حق التمتع بممارسة جميع الأنشطة الرياضية والثقافية، صفحة جديدة من صفحات التنفيذ على أرض الواقع وعنوانها مركز شباب بهرمس".










الاكثر مشاهده

أخبار × 24 ساعة.. التعليم: متاح للطالب دخول الامتحان بكتاب المادة فقط

جاريدو: الأهلي الأقرب للفوز بدوري أبطال أفريقيا و الزمالك لم يفاوضني

قطاع المعاهد الأزهرية: طبيب أو زائرة صحية بكل لجنة بامتحانات الثانوية

عميد إعلام القاهرة الأسبق: مصر تحولت خلال 7 سنوات من الاختطاف إلى الاصطفاف

المتحدث باسم "تحيا مصر": الصندوق لعب دورا كبيرا فى مكافحة الكوارث والأزمات

إسبانيا ضد السويد.. لابورت يدافع عن موراتا: سيسجل 3 أهداف في اللقاء المقبل

;