شرطة هونج كونج تهدد باستخدام الرصاص الحى مع تصاعد المواجهة مع المحتجين

هددت شرطة هونج كونج، في بيان اليوم الأحد، بإطلاق الرصاص الحي إذا لم يتوقف "مثيرو الشغب" عن استخدم الأسلحة القاتلة وارتكاب أعمال عنف أخرى بعد أحدث موجة من الاحتجاجات التي تناهض الحكومة والتي هزت على مدى خمسة أشهر المدينة التي تحكمها الصين. وصدر بيان الشرطة عقب اشتباكات جديدة خارج إحدى الجامعات في وسط هونج كونج حيث احتمى محتجون وراء دروع يدوية الصنع ورشقوا قوات الأمن بالقنابل الحارقة في مواجهة تسببت في إغلاق موقع يربط بين أنفاق حيوية. وقالت الشرطة اليوم الأحد، إن أحد أفرادها عولج في مستشفى بعد إصابته بسهم في الساق وإن آخر تلقى ضربة بقضيب معدني على قناعه لكن لم يصب. ويمثل العنف في المركز المالي الآسيوي أخطر تحد شعبي للرئيس الصيني شي جين بينغ منذ وصوله إلى السلطة في عام 2012. وقال شي إنه يثق بأن حكومة هونج كونج تستطيع حل الأزمة. ودعت الشرطة في بيانها من وصفتهم بمثيري الشغب إلى الكف عن استخدام أسلحة قاتلة في مهاجمة أفراد الشرطة قائلة إنهم سيردون بالقوة وقد يستخدمون الرصاص الحي إذا لزم الأمر. واستخدمت الشرطة الذخيرة الحية في عدد قليل من الحوادث المعزولة في السابق. ويقول المتظاهرون الغاضبون إزاء ما يرونه تدخلا صينيا في المستعمرة البريطانية السابقة المتمتعة بحكم ذاتي منذ عودتها إلى الحكم الصيني في عام 1997 إنهم يردون على استخدام الشرطة للقوة المفرطة. وقال جوريس (23 عاما) وهو مهندس مدني فضل مثل غيره عدم الكشف عن اسمه كاملا "المحتجون يردون على الشرطة". وأضاف "لم نرد بمقاتلتهم بقدر ما نستطيع. أنا مستعد للسجن. نحن نقاتل من أجل هونج كونج". وتنفي بكين التدخل في شؤون هونج كونج وقالت إن قوى أجنبية تقف وراء الاضطرابات.


الاكثر مشاهده

المنوفية تستعد لانتخابات مجلس الشيوخ بـ515 مقاراً انتخابياً

روسيا تبدأ اختبار اللقاح التجريبى ضد كورونا على الأطفال بداية العام المقبل

نقابة الأطباء تنعى طبيبين بعد وفاتهما بكورونا.. وارتفاع الشهداء لـ 138

مصر صدرت لؤلؤ وأحجار كريمة بـ178 مليون دولار إلى الإمارات فى مايو الماضى

التصريح بدفن جثة طالب توفى غرقًا فى نهر النيل بالعياط

استطلاع: 62% من المصابين بأعراض شبيهه بنزلات البرد يذهبون للعمل فى اليابان

;