مجلس الشيوخ يواصل استقبال الأعضاء وتسليم الكارنيهات

استقبل المستشار محمود إسماعيل عتمان، القائم بأعمال الأمين العام لمجلس الشيوخ، اليوم الأحد، اثنين من أعضاء مجلس الشيوخ حضروا إلى المجلس لاستخراج كارنيهات العضوية، وهما العضوين الدكتور زين الأطناوى، والمهندس حازم الجندى، وتم استقبالهما فى مراسم المجلس وإنهاء كل الإجراءات الخاصة باستلام الكارنيه واستمارة رغبات عضوية اللجان النوعية بالمجلس. وقال المستشار محمود إسماعيل عتمان، القائم بأعمال الأمين العام لمجلس الشيوخ، إن العدد المتبقى من الأعضاء الذين لم يستلموا كارنيهات العضوية هو 5 أعضاء فقط حتى الآن، من الأعضاء المنتخبين، بالإضافة إلى الأعضاء الذين سيتم تعيينهم من قبل رئيس الجمهورية وفقا لقانون مجلس الشيوخ، والذين يبلغ عددهم 100 عضوا. من جانبه، قال الدكتور زين الإطناوي، عضو مجلس الشيوخ، بعد استخراج كارنيه العضوية، إنه كتب فى رغبات اللجان، أنه يرغب فى عضوية لجنتى الصحة والشباب، مشيرا إلى أن مجلس الشيوخ سيكون له دور مهم ومؤثر وسيهتم بكل ما يتعلق بالمواطن، وأن المجلس سيكون بمثابة بيت خبرة يقم مشروعات قوانين تخدم المجتمع. وأضاف أنه يرى أن مجلس الشيوخ لابد أن يكون له دورا فى إزالة أى لغط حول قانون التصالح فى مخالفات البناء، وقال إن المجلس يضم العديد من الخبرات ويستطيع التفاعل مع كل مشكلات المجتمع. ولفت إلى أنه بالنسبة لقطاع الصحة، فإنه لابد من الاهتمام بالصعيد الذى يفتقد بعض الخدمات الصحية، وأن محافظته المنيا تحتاج إلى مستشفي أورام وتوفير بعض التخصصات فى المستشفيات، وأشار إلى أهمية وجود آلية تنظم شئون المستشفيات سواء التابعة للجامعات بوزارة التعليم العالى أو لوزارة الصحة أو المستشفيات التابعة لجهات أخرى، بأن يكون هناك رؤية وآلية تكاملية فى الإدارة لهذه المستشفيات، كما أكد أنه سيهتم بقضايا الشباب وخاصة مشكلة البطالة بمحافظة المنيا التى تعد إحدى المحافظات الأشد فقرا، لافتا إلى أهمية تحقيق عملية التنمية فى الصعيد وإنشاء مراكز صناعية واستكمال منظومة إنشاء وتطوير الطرق وبناء المصانع. وذكر الإطناوى، أنه لابد من الاهتمام بدعم مراكز الشباب خاصة فى القرى، وتوفير كل الأنشطة فيها لاستيعاب الشباب واحتوائهم وحمايتهم من محاولات استقطابهم من قبل الجماعات المتطرفة، وقال إن كل ما يبث فى القنوات الإخوانية المعادية مجموعة من الأكاذيب الملفقة والشائعات، وعلى الجميع أن يتصدي لها، كل يؤدي دوره، وأن تكون هناك لقاءات مباشرة مع الناس، ولابد أن تكون هناك رسالة إعلامية محلية في كل مكان، وأن يتم تسويق ما يحدث من إنجازات، لأن هناك أزمة في تسويق الإنجازات، مثلما حدث مع قانون التصالح فى مخالفات البناء الذى لم يتم تسويقه رغم ان قانون فى صالح المواطن. بدوره، قال المهندس حازم الجندى، عضو مجلس الشيوخ، بعد استلامه كارنيه العضوية، إن مجلس الشيوخ سيكون له دورا مهما خاصة فى مراجعة ودراسة مشروعات القوانين، مما سيساعد مجلس النواب كثيرا فى إصدار القوانين. وأوضح أن رغبته الانضامام لعضوية لجنة الإسكان، وأنه من التصدى للمخالفات والتعديات التى تتسبب فى العشوائيات لأنها ترهق البلد وتهدر المال العام، كما أشار إلى أهمية تطبيق القوانين بشكل صحيح وسليم بعد إصدارها، لافتا إلى أن هناك قوانين جيدة ولكن توجد أخطاء من قبل موظفى المحليات فى التطبيق، مؤكدا أهمية قانون الإدارة المحلية.


الاكثر مشاهده

تعرف على أسعار الأسمنت والحديد بالسوق المحلى

رئيس جنوب أفريقيا يعلن استئناف مفاوضات سد النهضة الثلاثاء المقبل

بالأسماء والأرقام.. نتائج الدائرة الرابعة بمحرم بك فى الإسكندرية

رئيس تشيلي: الوقت قد حان لمداواة جروح الماضي والتطلع إلى المستقبل

وزير الاتحاد الهندى يؤكد توفير لقاح كورونا لجميع المواطنين مجانا

شوبير لحسام عاشور: "كلامك بيخسرك كتير"

;