تطورات حادث "الدائرى الإقليمي".. ماذا قال المتهم والمصابون في التحقيق؟

تواصل النيابة العامة بجنوب الجيزة تحقيقاتها فى واقعة حادث الطريق الدائرى الإقليمي الذى وقع مساء أمس الأربعاء، نتيجة السرعة الزائدة وأسفر عن مصرع وإصابة العشرات من المواطنين، حيث طلبت جهات التحقيق تحريات الأجهزة الأمنية التكميلية حول الواقعة، للوقوف على ظروفها واستكمال التحقيقات. حققت النيابة العامة مع أحد المتهمين الذين كانوا يستقلون السيارة النقل التي تسببت في وقوع الحادث، والذى أشارت التحريات الأولية إلى أنه قائد السيارة، بينما نفى المتهم في التحقيقات أنه قائد السيارة، وقال أنه يعمل تباع عليها، بينما سائق السيارة ما زال هاربًا، وعليه أصدرت النيابة قرار حجزه على ذمة التحريات التكميلية، وأصدرت أمر بضبط وإحضار المتهم الأخر الهارب. وقال المتهم في التحقيقات، إن السائق لم يشاهد السيارات المتوقفة في الكمين بسبب أن تلك المنطقة مظلمة فضلًا عن أن السيارة النقل كانت تسير بسرعة كبيرة فلم يتمكن من السيطرة على سرعتها، ما أسفر عن وقوع الحادث. واستمعت النيابة العامة لأقوال عدد من المصابين داخل مستشفيات حلوان والصف وأطفيح والذين استقرت حالتهم الصحية، وجاءت مجمل أقوالهم لتؤكد أنهم أثناء استقلالهم سياراتهم بالمنطقة التي شهدت الحادث، فوجئوا بالسيارة النقل قادمة تجاههم بسرعة كبيرة، لم تمكن قائدها من السيطرة عليها، فاصطدمت بعدد كبير من السيارات التي كانت متوقفة في كمين لتطبيق حظر التجول، ما أسفر عن سقوط العديد من الضحايا والمصابين. وكانت غرفة عمليات الإدارة العامة للنجدة، قد تلقت بلاغا من الخدمات المعينة فى الطريق الأقليمى بوقوع حادث مرورى وعلى الفور انتقل رجال المرور إلى المكان لتسيير حركة السيارات. وعززت الإدارة العامة لمرور القاهرة تواجدها بالشوارع والميادين، مع انتشار الخدمات المرورية، أعلى المحاور للعمل على إزالة أى أعطال مرورية، أو حوادث تعوق حركة السيارات بشوارع العاصمة، ولتسهيل وصول المواطنين إلى الأماكن التى يقصودنها. وانتشر رجال المرور بربوع العاصمة لشن حملات مرورية مكثفة لرصد كل المخالفات المرورية بشتى أنواعها، وعدم التهاون مع مخالفى قواعد وآداب المرور، كما يتم رفع كل السيارات المتروكة التى يتم رصدها بالشوارع وتتسبب فى زحامات مرورية بالطرق. كما انتشرت الحملات المرورية أعلى المحاور والشوارع بالجيزة لرصد المخالفات وإلزام المواطنين بقواعد وآداب المرور، وللحد من وقوع الحوادث المرورية الناجمة عن السير عكس الاتجاه، أو الانتظار الخاطئ بالطرق السريعة.


الاكثر مشاهده

مقالات الصحف.. عماد الدين أديب: «السيسى» والتحوط للأزمات.. محمود خليل: ثلاثية "كورونا".. بهاء أبو شقة: تشريعات وفدية لحماية الفقراء.. وجدى زين الدين: القطاع الخاص شريك فى التنمية ومصون فى الدستور

الصحف المصرية.. السيسى غاضبا بسبب عدم ارتداء العمال للكمامات: «هعدى تانى ولو ملقتش الإجراءات مطَّبقة هيكون فيه مشكلة كبيرة».. رئيس الوزراء يشدد على عدم التهاون مع المخالفين.. تعافى 37 من كورونا بمستشف

"التموين": تعاقدنا مع 3 شركات للتجارة الإلكترونية لتوصيل السلع إلى المنازل

"أبلة فاهيتا".. مين يصدق أنى أعمل تيك توك وأنافس هنا الزاهد

صور.. حملات نظافة وتعقيم بشوارع الأقصر خلال حظر التجوال

«جابت لهم هسهس»..الخرباوى يكشف سر هجوم جماعة الإخوان على وزيرة الصحة..فيديو

;