الأمم المتحدة تحتفى بالتشريعات فى مصر وتونس لحماية المرأة من العنف

العنف ضد المرأة، قضية من القضايا المثيرة للجدل دائما، وإن لم تكن أكثرهم، وهى مشكلة تؤرق العديد من الدول والمؤسسات والمنظمات الحقوقية، والتنظيمات النسوية، خاصة مع ارتفاع وتيرة العنف ضد النساء فى العالم عموما، ومنطقة الشرق الأوسط بصورة خاصة. الأمم المتحدة بمؤسساتها المختلفة، تبدى اهتماما كبيرا بقضايا العنف ضد المرأة، وتحاول دائما الدفع بتشريع قوانين لحماية المرأة فى العالم، وفيما يخص التشريع لحماية المرأة وحقوقها، احتفت الأمم المتحدة بصورة خاصة بالقانون المصرى، والتشريع المصرى الساعى لحماية المرأة، وتقليل العنف الممنهج ضدها. وقال الحساب الرسمي، للأمم المتحدة باللغة العربية عبر تويتر، إن مصر وتونس هما الدولتان الوحيدتان ضمن الدول العربية، التى تضمن قوانين لحماية المرأة، إذ غرد الحساب :" هل تعلم أن مصر و تونس هما الدولتان الوحيدتان في منطقة الدول العربية اللتان لديهما أحكام دستورية لحماية النساء من العنف!". وفى سياق آخر خرج عشرات المتظاهرين فى المكسيك للاحتجاج بالأحذية الحمراء ضد جرائم العنف ضد المرأة المنتشرة فى البلاد، وشهدت عدة ولايات فى المكسيك جرائم قتل للنساء بوسائل وحشية وتشير الدراسات أن معدل العنف ضد المرأة فى المكسيك يزداد من عام إلى عام، فى النصف الأول من شهر يناير الجارى. وناشد المتظاهرون الحكومة بوضع آليات لضبط الجناة وتوقيع أقصى عقوبة عليهم ونشر الوعى الأسرى على المواطنين، وبحسب الصور التى نشرتها وكالة رويترز للأنباء قام السيدات بوضع يضعن صلبان وردية في نصب تذكاري مؤقت ضد قتل الإناث.



الاكثر مشاهده

الحكومة اليونانية تؤكد قرار فرض عقوبات أوروبية على تركيا محسوم

محافظ أسيوط يكشف عن تجارب بالأنفاق والكبارى للتأكد من جاهزيتها لمواجهة السيول

الجريدة الرسمية تنشر تعديل لائحة النظام الأساسى للجمعية المحمدية بالغربية

تجديد حبس مربية الأطفال بحضانة الطفلة كنزى بالعاشر من رمضان 15 يوما

ندوة توعية عن التأمين الصحى الشامل بالوحدة المحلية لأسوان

ضبط 3 أطنان دواجن ولحوم فاسدة قبل بيعها للمواطنين فى عين شمس

;