الصحة تكشف تفاصيل اكتشاف رجال الحجر الصحى بالمطار اصابة شخص أجنبى بفيروس كورونا

كشفت وزارة الصحة تفاصيل اكتشاف رجال الحجر الصحي بمطار القاهرة ، إصابة راكب صيني حامل لفيروس كورونا ، مؤكدة أن رجال الحجر الصحي بالمطار يقظين ومدربين على أعلى المستويات لرصد الأشخاص المصابين بالأوبئة والأمراض المعدية . وقالت وزارة الصحة والسكان ، أثناء قدوم رحلة طيران على متنها صينيين ، وبدقة إجراءات الحجر الصحي وتشديد الرقابة وتطبيق إجراءات الكشف عن الأمراض الوبائية بواسطة أفضل التجهيزات المعملية والترصدية تم الكشف عن وجود شخص حامل للفيروس ، ولم تظهر عليه أعراض للمرض وعلى الفور تم احتجازه والبدء فى احتجاز المخالطين وعددهم 14 شخصا. وأضافت مصادر بوزارة الصحة ، أنه تم تكليف المعامل المركزية بالوزارة بالحصول على مسحات من الزور وتحليلها وتبين ايجابية عينة واحدة وسلبية لـ 14 الاخرين . وأوضح المصدر، أن تفاصيل ساعات ضبط الحالة الحاملة للكورونا تعود إلي منتصف ليل أمس حيث تم اخطار جميع الأجهزة المعنية وابلاغ الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة، بأول تقرير عن الحالة وبناء علية تم اصدار تعليمات بإيداع الحالة الحجر الصحى بمطروح لمدة 14 يوم تحت الملاحظة الدقيقة وتقديم العلاج اللازم . وكانت أعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية ومنظمة الصحة العالمية، اليوم الجمعة ، عن اكتشاف أول حالة إيجابية حاملة لفيروس كورونا المستجد داخل البلاد لشخص "أجنبي". وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام، والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الوزارة نجحت في اكتشاف اول حالة شخص أجنبي مصاب بفيروس "كورونا" بفضل الخطة الاحترازية الوقائية التي تطبقها الوزارة من خلال تفعيل البرنامج الإلكتروني لتسجيل ومتابعة القادمين من الدول التي ظهرت بها إصابات بفيروس كورونا المستجد ومن خلال الفرق الوقائية التي تتابعهم على مدار الساعة، مشيرًا إلى أنه تم إجراء التحاليل المعملية للحالة المشتبه فيها والتي جاءت نتيجتها ايجابية للفيروس، ولكن بدون ظهور أى أعراض مرضية. وأضاف "مجاهد" أنه على الفور تم إبلاغ منظمة الصحة العالمية، كما تم اتخاذ كافة الإجراءات والتدابير الوقائية للحالة بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، حيث تم نقل الحالة بإحدى سيارات الإسعاف ذاتية التعقيم إلى المستشفى لعزله ومتابعته صحيًا والاطمئنان عليه، موضحًا أن الحالة حاملة للفيروس ولا يظهر عليها أي أعراض، وحالته مستقرة تمامًا. وقال إن الوزارة ، اتخذت اجراءات وقائية مشددة حيال المخالطين للحالة من خلال اجراء التحاليل اللازمة والتي جاءت سلبية للفيروس، كما تم عزلهم ذاتيًا في أماكن إقامتهم كإجراء احترازي لمدة 14 يومًا "فترة حضانة المرض"، لافتًا إلى متابعتهم دوريًا كل 8 ساعات وإعطائهم الإرشادات الصحية الواجب اتباعها، كما تم تعقيم المبنى الذى كانت تقيم به الحالة والمخالطين لها. وفي هذا الصدد أشاد الدكتور جون جابور، ممثل منظمة الصحة العالمية بمصر، بسرعة وشفافية الحكومة المصرية في التعامل مع الموقف، وحرصها على إبلاغ المنظمة بالحالة فور الاشتباه بها، مشيدًاا بالإجراءات الوقائية التى اتخذتها وزارة الصحة والسكان حيال الحالة المكتشفة والمخالطين لها. وتتابع وزيرة الصحة والسكان انعقاد غرفة إدارة الأزمات والتي تعمل على مدار الـ24 ساعة والتي تضم ممثلين من كافة الوزارات والجهات المعنية، بديوان عام الوزارة، لمتابعة موقف فيروس كورونا المستجد داخل البلاد وخطة الوزارة الوقائية بالمنافذ والموانئ وجميع مديريات الصحة بالجمهورية، مشددة على رفع درجات الاستعداد للقصوى في جميع المنافذ والمطارات على مستوى الجمهورية.


الاكثر مشاهده

المركز الصحفى للمراسلين الأجانب بالاستعلامات: لا وجود قانونيا فى مصر لجريدة الأخبار اللبنانية

أرتيتا: علينا التحسن في أشياء كثيرة

التعليم العالى تعلن نتائج تقليل الاغتراب لطلاب المرحلتين الأولى والثانية

الحضري: الشناوى رقم 1 يليه أبو جبل .. وجنش خارج المنافسة

الحكومة فى خدمة المتصالحين.. تسهيلات جديدة

محمود بسيوني حكما للجونة والانتاج .. وسلامة للمقاولون والاتحاد

;