وزير الرى يجتمع مع قيادات الوزارة لمناقشة خطة تأهيل الترع والتوسع فى الرى الحديث

اجتمع الدكتور محمد عبد العاطى، وزير الموارد المائية والرى، مع عدد من القيادات التنفيذيه بالوزارة لمناقشة خطة الوزارة لأعمال تأهيل الترع وأعمال تطوير الرى والتحول والتوسع فى استخدام طرق الحديث.

وأوضح الدكتور إبراهيم محمود رئيس قطاع تطوير الرى بأن القطاع نفذ أعمال تطوير المساقى فى زمام يقدر بـ 2050 فدان مساقى و 175 فدان ترع ‏‏(تبطين) بإجمالى استثمارات نحو 53.618 مليون جنيه مصرى (تمويل محلى) فى ‏شرق ووسط وغرب الدلتا والفيوم ومصر الوسطى ومصر العليا، فضلا عن تنفيذ ‏أعمال التطوير فى زمام قدره 346 فدان ممولة من صندوق تطوير وصيانة ‏المساقى بإستثمارات بلغت نحو 17.796مليون جنيه بنطاق وسط الدلتا والفيوم ‏ومصر الوسطى ومصر العليا، بالإضافة إلى تنفيذ أعمال تبطين ترع فى زمام 750 ‏فدان بإجمالى إستثمارات نحو 7.546 مليون جنيه مصرى بتمويل من محافظة ‏الأقصر.‏ وأشار ابراهيم إلى أنه تم تنفيذ أعمال تطوير رى فى مساحة حوالى 11684 فدان بإستثمارات تقدر بحوالى 205 مليون جنيه، وتهدف مشروعات تطوير الرى إلى تعظيم العائد من وحدة المياه وزيادة الإنتاج الزراعى ودخل المزارع وتحقيق عدالة توزيع المياه بين المنتفعين وتوفير الطاقة المستخدمة فى رفع المياه وإستخدام الطاقة الشمسية للحفاظ على البيئة وتوفير الوقت والجهد فى عملية الرى وزيادة التعاون بين المنتفعين ومشاركتهم فى تصميم وتنفيذ وتشغيل المشروع عن طريق تكوين مجموعات بتشكيل روابط مستخدمى المياه للمشاركة فى إدارة المياه على زمامات محددة.

كانت وزارتى الرى والزراعة قد اتفقتا فى اجتماع اللجنة التنسيقية المشتركة العليا بين الوزارتين بشأن التوسع في مشروع الانتقال إلى نُظم الرى الحديثة سواء الرش اوالتنقيط أو تحت السطحى مع بحث إيجاد حوافز لتشجيع الفلاحين علي التحول للرى الحديث وزيادة الانتاجية ونوعية الحاصلات الزراعيه فى ضوء التحديات المائية التى تواجهه الدولة المصرية، وتم التوجيه باتخاذ الإجراءات لتطبيق طرق الرى الحديثة خاصة فى الأراضى الجديدة والمستصلحة و تنفيذ الخطط الموضوعه للتوسع فى استخدام طرق الرى الحديثة طبقا لجداول زمنية محددة مع العمل على رفع وعى المواطنين بأهمية وقيمة المياه والجدوى الاقتصادية من تطبيق طرق الرى الحديثة، سواء الرش أو التنقيط أو تحت السطحى.

وتم بحث ايجاد حوافز لتشجيع الفلاحين على التحول للرى لحديث وزيادة الإنتاجية ونوعية الحاصلات الزراعية فى ضوء التحديات المائية التي تواجهه الدولة المصرية، وتم التوجيه باتخاذ كافة الإجراءات لتطبيق طرق الرى الحديثة خاصة فى الأراضى الجديدة والمستصلحة وتنفيذ الخطط الموضوعه للتوسع فى استخدام طرق الرى الحديثة طبقا لجداول زمنية محددة مع العمل على رفع وعى المواطنين بأهمية وقيمة المياه والجدوى الاقتصادية من تطبيق طرق الرى الحديثة.


الاكثر مشاهده

اتحاد الكرة يرسل اللائحة للأندية نهاية يونيو والعمومية فى يوليو

بايرن ميونخ يتضامن مع جورج فلويد: العنصرية غير مقبولة على الإطلاق

لجنة من الوحدة المحلية لمدينة إدفو لمتابعة احتياجات مستشفى الصدر.. صور

حقيقة إسلام نجيب الريحانى على يد الشيخ محمد رفعت فى حكايات زينب

بيطرى الوادى الجديد: تعقيم 60 منشأة حكومية بمركز الداخلة والقرى التابعة له

ترامب: السعودية وروسيا ساعدتا فى إنقاذ صناعة النفط الأمريكى

;