فتوى اليوم.. ما حكم صلاة الجمعة بخطيب ألقى الخطبة وآخر أمّ الناس للصلاة دون عذر

يواصل "انفراد" تقديم خدماته "فتوى اليوم"، حيث ورد سؤال للجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف، وهو: ما حكم صلاة الجمعة بخطيب ألقى الخطبة وآخر أمّ الناس فى الصلاة بدون عذر؟. وجاء رد اللجنة كالآتى: فذهب جمهور العلماء إلى استحباب أن يتولى الصلاة من يتولى الخطبة وليس ذلك بواجب؛ لأن السنة الثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يخطب بالناس ويصلي بهم، وذهب المالكية إلى أنه لا يجوز أن يتولى الصلاة غير الخطيب إلا لعذر. وعلى قول الجمهور؛ فالصلاة صحيحة إن شاء الله وإن كان بغير عذر، شريطة أن يكون قد حضر الخطبة أو جزءا منها. قال الكاساني الحنفي في البدائع: "ولو أحدث الإمام بعد الخطبة قبل الشروع في الصلاة فقدم رجلا يصلي بالناس إن كان ممن شهد الخطبة أو شيئا منها جاز، وإن لم يشهد شيئا من الخطبة لم يجز".


الاكثر مشاهده

عاطل يفتح النار على 4 أشخاص ويحاول ذبح نفسه بسبب خلافات زوجية في الساحل

صور.. تجدد حرائق الغابات فى المنطقة المحيطة ببحيرة جرانبى

أرمينيا تؤكد امتلاكها أدلة مشاركة تركيا فى القتال بإقليم قره باغ

وزير الرياضة يؤازر بيراميدز فى نهائى الكونفدرالية

صور.. رئيس جامعة كفر الشيخ: نقدم التسهيلات فى إطار احترام اللوائح والأنظمة

استقرار أسعار العملات فى السعودية اليوم الأحد 25-10-2020

;