فتوى اليوم.. هل يجوز الصوم بينة التطوع وإنقاص الوزن؟

يواصل انفراد تقديم خدماته "فتوى اليوم"، حيث ورد سؤال إلى دار الإفتاء المصرية نصه: "هل يجوز الصوم بينة التطوع وإنقاص الوزن؟". وقالت دار الإفتاء المصرية:" يجوز الصوم بنية التطوع ونية الحمية لإنقاص الوزن؛ لأن ذلك يقع تبعًا للصوم، والمقصود من الحمية منع الطعام والشراب، والامتناع عن ذلك يحصل به إنقاص الوزن؛ سواء نوى الصائم ذلك أم لم ينوه، فلا يبطل الصوم بالأثر الطبيعى الذى يحصل من عبادة الصوم، حتى وإن قصده مع تحصيل ثواب الصوم. وتابعت دار الإفتاء المصرية: "يقول الحافظ السيوطى فى "الأشباه والنظائر" (1/ 20-23، ط. دار الكتب العلمية): [لِلتَّشْرِيكِ فِى النِّيَّة نَظَائِر، وَضَابِطهَا أَقْسَامٌ: الأَوَّلُ أن يُنْوَى مَعَ الْعِبَادَةِ مَا لَيْسَ بِعِبَادَةٍ؛ فَقَدْ يُبْطِلُهَا... وَقَدْ لا يُبْطِلهَا، وَفِيهِ صُوَر: مِنْهَا: مَا لَوْ نَوَى الْوُضُوء أو الْغُسْل وَالتَّبَرُّد، فَفِى وَجْه لا يَصِحُّ لِلتَّشْرِيكِ، وَالأَصَحُّ الصِّحَّة؛ لأَنَّ التَّبَرُّد حَاصِل، قَصَدَهُ أَمْ لا، فَلَمْ يَجْعَل قَصْده تَشْرِيكًا وَتَرْكًا لِلإِخْلاصِ، بَلْ هُوَ قَصْد لِلْعِبَادَةِ عَلَى حَسَب وُقُوعهَا؛ لأَنَّ مِنْ ضَرُورَتهَا حُصُول التَّبَرُّد. وَمِنْهَا: مَا لَوْ نَوَى الصَّوْم أو الْحَمِيَّة أو التَّدَاوِى، وَفِيهِ الْخِلاف الْمَذْكُور] اهـ".



الاكثر مشاهده

"بسملة" تعبر عن موهبتها الفنية بصور مميزة.. صور

طلاب "فنون تطبيقية" يبتكرون تصميما لتطوير ميدان أم بيومى بطريق شبرا بنها

هيربت ستو تكتب كوخ العم توم.. هل نجحت الرواية وحقت مبيعات؟

يورو 2020.. مدرب منتخب فرنسا: سنحاول الحد من خطورة مهاجمي ألمانيا

حسين زين يلتقى وزيرة الإعلام اللبنانى لبحث سبل التعاون المشترك

صناعة النواب تناقش طلب إحاطة يطالب بإلغاء رسوم إغراق واردات مصر من البليت وحديد التسليح

;