تراجع أسعار النفط رغم استئناف المحادثات بين أمريكا والصين

تراجعت أسعار النفط، اليوم الخميس، برغم استئناف المحادثات بين الولايات المتحدة والصين الرامية للتوصل إلى حل للخلاف الاقتصادى بين الدولتين والمستمر منذ 15 شهرا حتى الآن. وسجل سعر خام برنت تراجعا بمقدار بنسبة 6 .0% ليصل إلى 95 .57 للبرميل صباح الخميس بينما انخفض سعر غرب تكساس بمقدار 5 .0% ليصل إلى 33 .52 دولارا للبرميل. وكان الخلاف بين الدولتين (حرب التعريفات الجمركية) قد تسبب فى عدم استقرار فى عمل الشركات صاحبة سلاسل محطات تزويد الوقود العالمية وأدى إلى تباطؤ النمو فى أكبر اقتصادين فى العالم بما يؤدى للحد من استهلاك الوقود فى الدولتين. وخفضت الصين، أكبر مستورد للنفط فى العالم، من توقعاتها حول إمكانية التوصل لاتفاق فى المحادثات المقرر لها اليوم وغدا، فى الوقت الذى اقترح فيه الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، زيادة على الرسوم الجمركية على بضائع صينية تقدر قيمتها ب 250 مليار دولار لتصل إلى 30% فى 15 أكتوبر الجارى بعد أن كانت 25% إذا لم تكن هناك دلائل على حدوث تقدم. وقال هارى شيلينجوريان المحلل الاستراتيجى فى مجال النفط بمؤسسة "بى إن بى باريباس" إن الخلاف بين الولايات المتحدة والصين يأتى فى صدارة أجندة الأسواق العالمية التى تنتظر باهتمام كبير نتائج المحادثات فيما بينهما لاستشراف حالة الاقتصاد العالمى فى المستقبل. وشهدت أسعار النفط العالمية تراجعا بنسبة 20% منذ شهر أبريل الماضى، كما تأثرت الأسعار بتقرير يفيد بارتفاع مخزونات الولايات المتحدة التى تعد فى الوقت الراهن أكبر منتج للنفط فى العالم. وعدلت منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" من نظامها لتسمح لنيجيريا بزيادة إنتاجها كما سترفع فنزويلا صادراتها النفطية رغم أن العقوبات الاقتصادية الأمريكية عليها قلصت من قدراتها على الشحن والتصدير.


الاكثر مشاهده

"العربية": الجيش اللبنانى يبدأ عملية واسعة لفتح الطرقات فى البلاد

السيسى و بوتين يترأسان الجلسة الافتتاحية لمنتدى روسيا – أفريقيا

كاريكاتير الصحف الإماراتية.. أردوغان يلاعب الاتحاد الأوروبى بورقة اللاجئون

محافظ القاهرة يتفقد نفق الثورة.. وانتشار معدات شفط المياه بمناطق تجمعها

تراجع جماعى لمؤشرات البورصة المصرية بمستهل تعاملات جلسة الأربعاء

ترامب مهنئا نتنياهو بعيد ميلاده السبعين: "أنت واحد من أقرب حلفائى"

;