الليرة التركية تضعف قليلا بعد اجتماع أردوغان وترامب

ضعفت الليرة التركية اليوم الخميس بعد حث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نظيره التركي رجب طيب أردوغان على التخلي عن شراء نظام دفاع صاروخي روسي، واصفا الأمر بأنه "تحد خطير جدا" للعلاقات الثنائية. واستقرت الليرة عند 5.7620 مقابل الدولار، متراجعة نحو 0.3 %عن مستوى إغلاق أمس الأربعاء البالغ 5.7450. وانخفضت العملة التركية نحو 8% هذا العام لأسباب أهمها المخاوف المتعلقة بتدهور العلاقات مع واشنطن. ووصف ترامب اجتماعه مع أردوغان بأنه "رائع"، لكن الرئيسين لم يشرحا بعبارات محددة كيف سيتجاوزان الخلافات المتزايدة بينهما في العديد من القضايا. وتعرضت العملة التركية لضغط في وقت سابق من العام مع مواجهة أنقرة عقوبات أمريكية بسبب شرائها منظومة الصواريخ إس-400 الروسية. وتراجعت العملة أيضا في أكتوبر، عندما شنت تركيا عملية عسكرية في شمال شرق سوريا ضد وحدات حماية الشعب الكردية، شريكة الولايات المتحدة، مما أثار من جديد احتمال فرض عقوبات. وفي حين ينتظر المستثمرون تفاصيل عما حدث خلف الأبواب المغلقة في المحادثات، فإنهم يبدأون أيضا في تحويل انتباههم إلى اجتماع السياسة النقدية المقبل للبنك المركزي التركي يوم 12 ديسمبر، والمتوقع أن يقرر فيه مزيدا من خفض أسعار الفائدة.


الاكثر مشاهده

الآلاف في أستراليا يشاركون في مسيرات احتجاجية تدعم السود

باختصار ..أهم الأخبار العربية والعالمية حتى الـ12 ظهرا.. أمريكا تسجل رقما قياسيا جديدا بـ 55 ألف إصابة بكورونا خلال 24 ساعة.. أمطار غزيرة على جزيرة كيوشو اليابانية.. قوات الاحتلال تصيب عشرات الفلسطين

قاضى المعارضات يجدد حبس 3 متهمين بتصوير فيديوهات أثناء الحظر بالخليفة

التضامن والتنظيم والإدارة يبحثان تحديث الهيكل التنظيمى للوزارة

الداخلية تضبط 6 الاف محل مخالف لقرارات الغلق خلال شهر

عمر كمال بعد تداول صوره بزى الجيش: خدمت بلدى وفخور واتشرف بلبس المموه

;