"النيل للأدوية" : تطوير الأقسام وخطوط الإنتاج لتطابق معايير الجودة العالمية

كشفت مصادر بالشركة القابضة للأدوية ، أنه جارى العمل على تنفيذ الخطط الاستثمارية الموضوعة لتطوير الأقسام الإنتاجية بشركة النيل للأدوية ،إحدى الشركات التابعة و كذلك خطوط الإنتاج، لتطابق معايير الجودة العالمية والتصنيع الجيد، لتتمكن الشركة من توسيع الخطة التصديرية. وقالت المصادر لـ " انفراد " إن الشركة تسعى حاليا لإجراء بعض الاتفاقات ، لإعادة تشغيل قسم البيوتكنولوجي الموجود بالشركة ،نظرا للاهتمام المتزايد به في السوق المصري و العالم، وحول تطور نتائج أعمال الشركة أشارت المصادر إن الشركة حققت في العام المالي السابق 2018-2019 أرباحًا بلغت 8.5 مليون جنيه ، مقابل خسائر تقدربـ 16.6 مليون جنيه في العام المالي 2017/2018 ،كما تم تحقيق أرباح في العام المالي الحالي 2019-2020 منذ يوليو حتي نوفمبر 2019 بلغت 33.8 مليون جنيه ( شامل الضريبة)، بمستهدف 70 مليون جنيه حتي 30-6-2020. وفيما يتعلق بالإيرادات بلغت 459,9 مليون جنيه في العام المالي2017/2018 وارتفعت الي 638 مليون جنيه في العام المالي السابق 2018-2019 ،و حاليا حتي 30 نوفمبر من العام المالي الحالي وصلت الي 368 مليون جنيه ،بحيث تخطت المستهدف الموضوع لهذه الفترة بقيمة 60.4 مليون جنيه . وتعد شركة النيل من كبرى شركات قطاع الدواء العام التي حققت تقدم ملحوظ حيث أصبحت تحتل المركز42 في تصنيف IMS لأكثر 100 شركة دواء مبيعا ،بدلا من المركز 55 ، كما أنها من أكثر الشركات نموا حيث أصبحت تحتل المركز 13 في النمو من بين أكثر 15 شركة دواء نموا ، هذا الى جانب كونها الشركة الأولى في التوريدات الحكومية على مستوى شركات قطاع الأعمال العام. كما حصلت شركة النيل في العام المالي السابق على جائزة أفضل الشركات في معالجة مياه الصرف وذلك الى جانب التوافق مع متطلبات الحمايه المدنية وجهاز شئون البيئة. وتعتبر شركة النيل للأدوية من كبري شركات قطاع العمال العام و المتخصصة في الصناعات الدوائية و الكيميائية منذ عام 1962 حيث أن لها دور فعال في إنتاج المستحضرات الطبية التي تساهم في القضاء علي الأوبئة ، وعلى الرغم من الصعوبات التي تعرضت لها شركة النيل في الفترات السابقة ،و التي أسفرت عن خسائر في عام 2017/2018 بلغت 17,6 مليون جنيه مصري نتيجة بعض الأسباب التي اثرت سلبا علي نتائج الشركة.


الاكثر مشاهده

التضامن تواصل تلقى طلبات الحصول على تأشيرات حج الجمعيات لليوم الثانى

الجيش الليبى: خسائر كبيرة بصفوف الأتراك.. و"الوفاق" يحاول البحث عن مخرج

التعليم تعلن أسماء الطلبة المقبولين بالمدرسة المصرية اليابانية بميت غمر

رئيس البورصة: التداول ليس حكرا على الأغنياء وهناك نقص فى المعلومات عن سوق الأوراق المالية

محمد فضل: أنا السبب فى فرض عقوبات على مرتضى منصور

وائل جسار: أغانى المهرجانات مصيرها للزوال مثل مطربات الجسد فى لبنان

;