أوبك+ تستأنف محادثات بشأن السياسة النفطية فى 2021 وسط خلافات

تستأنف منظمة أوبك وروسيا المحادثات اليوم الخميس في محاولة لتحديد سياسات لعام 2021 بعد إخفاق جولة أولية من المناقشات هذا الأسبوع في التوصل إلى تسوية بشأن كيفية مواجهة ضعف الطلب على النفط في ظل موجة ثانية من جائحة فيروس كورونا. كان من المتوقع على نطاق واسع أن تمدد أوبك وحلفاؤها، في إطار ما يعرف بأوبك+، تخفيضات الإنتاج الحالية البالغة 7.7 مليون برميل يوميا، أو ما يعادل ثمانية بالمئة من الإمدادات العالمية، حتى مارس 2021 على الأقل. لكن بعدما أسفرت آمال في موافقة سريعة على لقاحات للوقاية من الفيروس عن ارتفاع أسعار النفط في نهاية نوفمبر، بدأ عدة منتجين يشككون في الحاجة إلى تشديد السياسة النفطية. وقالت مصادر في أوبك+ إن روسيا والعراق ونيجيريا والإمارات عبرت إلى حد ما عن رغبة في إمداد السوق بالمزيد من النفط في 2021. وقال مبعوث لدى أوبك "تتجه الأمور نحو تسوية". لكن مصدرين آخرين كانا أقل تفاؤلا منه إذ توقعا الحاجة إلى مزيد من المحادثات لتجاوز الخلافات. وقالت إنرجي أسبكتس "ندرك أنه تم إحراز تقدم مبدئي في المباحثات بين أعضاء أوبك+ اليوم وأن الوزراء يتحركون اقترابا من تسوية من شأنها كسر الجمود". وقالت مصادر إن الخيارات تتراوح حاليا بين تمديد للسياسات القائمة إلى اقتراحات بتخفيف التخفيضات بواقع 0.5 مليون برميل يوميا في الشهر اعتبارا من يناير. وقالت إنرجي أسبكتس إنها تدرك أن الخيارات الأخرى تشمل تمديد التخفيضات الحالية إلى يناير ثم زيادة الإنتاج بواقع مليون برميل يوميا في فبراير ومارس وبواقع مليون برميل يوميا أخرى في أبريل.



الاكثر مشاهده

الرئيس الإندونيسى يتلقى الجرعة الثانية من اللقاح الصينى لفيروس كورونا

رئيس الوزراء يتابع الموقف التنفيذى لمشروع المعهد القومى للأورام الجديد

حملة مكبرة لإزالة المخلفات من المصارف المائية بقرى المحلة.. صور

باكستان تسجل 1563 إصابة جديدة و74 حالة وفاة بـ"كورونا" خلال 24 ساعة‎

إيهاب جلال: تدريب الزمالك مخاطرة.. وقدمنا أفضل كرة رغم مشاكل النادي وقتها

تايلاند تعيد فتح المدارس الأسبوع المقبل بعد تراجع أعداد الإصابات بكورونا

;