صندوق النقد: تراجع الاحتياطيات الدولارية بالبنوك المركزية لأدنى مستوى من 25 عاما

قال تقرير حديث صادر عن صندوق النقد الدولى، إن نصيب الاحتياطيات الدولارية لدى البنوك المركزية تراجع إلى 59% - وهو أدنى مستوى على مدار 25 عاما – أثناء الربع الرابع من عام 2020، طبقا للمسح الذي أجراه صندوق النقد الدولي عن تكوين احتياطيات العملات الأجنبية الرسمية(COFER) . وبحسب التقرير فإنه تفيد بعض التحليلات بأن هذا يعكس جزئيا تراجُع دور الدولار الأمريكي في الاقتصاد العالمي، في مواجهة المنافسة من العملات الأخرى التي تستخدمها البنوك المركزية في إجراء المعاملات الدولية، وإذا كانت التحولات في احتياطيات البنوك المركزية كبيرة بالقدر الكافي، فمن الممكن أن تؤثر على أسواق العملات والسندات. وذكر التقرير إن البيانات التي صدرت مؤخرا من منظور أطول أجلا توضح أن نصيب الأصول المقومة بالدولار الأمريكي من احتياطيات البنوك المركزية هبط بنسبة 12 نقطة مئوية – من 71% إلى 59% - في ظل إطلاق اليورو في عام 1999 (اللوحة العليا)، بالرغم مما يتخلل ذلك من تذبذبات ملحوظة (الخط الأزرق)، وفي الوقت نفسه، تذبذب نصيب اليورو بنسبة 20% تقريبا، بينما زادت عملات أخرى، منها الدولار الأسترالي والدولار الكندي واليوان الصيني، إلى 9% في الربع الرابع من العام (الخط الأخضر). وأشار إلى أنه يمكن أن يكون لتذبذبات أسعار الصرف تأثير كبير على تكوين عملات محافظ الاحتياطيات لدى البنك المركزي، والتغيرات في القيم النسبية لمختلف الأوراق المالية الحكومية يمكن أن تؤثر أيضا، وإن كان هذا الأثر يميل إلى أن يكون أقل حجما لأن عائدات السندات بالعملات الرئيسية عادة ما تتحرك معا. وأوضح إنه وفي فترات ضعف الدولار الأمريكي مقابل العملات الرئيسية، ينخفض نصيب الدولار الأمريكي عموما من الاحتياطيات العالمية نظرا لزيادة القيمة الدولارية للاحتياطيات المقومة بعملات أخرى (والعكس صحيح في فترات قوة الدولار الأمريكي). وبدورها، يمكن أن تتأثر أسعار صرف الدولار الأمريكي بعدة عوامل، منها تباعد المسارات الاقتصادية بين الولايات المتحدة والاقتصادات الأخرى، والفروق في السياسات النقدية وسياسات المالية العامة، وكذلك مبيعات ومشتريات البنوك المركزية من النقد الأجنبي. ويتوقع البعض أن يستمر انخفاض نصيب الدولار الأمريكي من الاحتياطيات العالمية مع سعي البنوك المركزية في اقتصادات الأسواق الصاعدة والاقتصادات النامية إلى مزيد من التنويع في تكوين احتياطي العملات لديها، وهناك بضعة بلدان، مثل روسيا، أعلنت بالفعل عن نيتها القيام بذلك.



الاكثر مشاهده

قبل ما تتحرك اعرف الطرق المغلقة.. توسعة الدائرى فى تقاطعه مع محور الأوتوستراد تستغرق 30 يوما.. إغلاق جزئى لكوبرى العبور 15 يوما للإصلاحات.. غلق شارع مكرم عبيد اتجاه كوبرى المشير لإنشاء كوبرى بمدينة نص

أمير قطر يستقبل وزير الخارجية حاملا رسالة من الرئيس السيسى

مطار القاهرة يسير اليوم 241 رحلة جوية لنقل أكثر من من 30 ألف راكب

أهالى بهناى بالمنوفية: استبعدونا من خطة الصرف.. ورئيس الجهاز: خارج الحيز العمرانى

7 سنوات على رحيل فتحية العسال.. صاحبة "هى والمستحيل"

واشنطن وبروكسل يقتربان من حل نزاع إيرباص-بوينج المستمر منذ 17 عاما

;