رئيس الملعب التونسي يكشف مفاوضات الأهلي لضم المهاجم الكونغولي

كشف جلال عيسى رئيس نادى الملعب التونسى، حقيقة مفاوضاتالأهلى مع ناديه لضم المهاجم الكونغولى جاى مبينزا لصفوف القلعة الحمراء فى الانتقالات الشتوية الجارية. قال جلال فى تصريحات تلفزيونية: "لم تحدث مفاوضات مع الأهلى بشأن مبينزا، اللاعب انتقل رسميًا إلى بروج البلجيكي". على جانب آخر، شهدت مفاوضات النادى الأهلى مع السنغالى أليو بادجى مهاجم رابيد فيينا النمساوى تقدمًا واضحًا خلال الساعات الماضية بعد ترحيب اللاعب بالانتقال للقلعة الحمراء وعدم مُمانعة النادى النمساوى فى بيع اللاعب للقلعة الحمراء. ويتفاوض الأهلى حالياً مع عدة مهاجمين أفارقة لاختيار أحدهم لتدعيم الهجوم الأحمر فى انتقالات يناير الجارى وتم ترشيح أكثر من لاعب منهم الفرنسى هارليم جنويرى مهاجم فريق سيتيوا بخاريست الرومانى والنيجيرى بلسينج اليكى مهاجم لوزرين السويسرى والجامبى على سوى الذى يلعب لفريق سيسكا صوفيا البلغارى قبل أن يظهر اللاعب السنغالى بادجى فى الصورة ويقترب من القلعة الحمراء. ووصل أمير توفيق مدير التعاقدات فى الأهلى إلى مراحل متقدمة مع النادى النمساوى واللاعب خلال الساعات الماضية بعد المفاوضات المُكثّفة التى قام بها أمير المتواجد حالياً فى النمسا وبدأت هذه المفاوضات تؤتى ثمارها حيث يتواجد توفيق فى النمسا حالياً لحسم الصفقة. وعلم "سوبر كورة" أن المهاجم السنغالى رحّب باللعب للأهلى وهو ما كان له دور فى تسهيل المفاوضات لاسيما وأن نادى رابيد فيينا لم يُمانع هو الأخر فى إتمام الصفقة بشرط الوصول إلى إتفاق مالى وهو ما يحسمه أمير توفيق حالياً. ويلعب بادجى فى رابيد فيينا منذ فبراير 2019، وسجل معه 9 أهداف وصنع 3 خلال 34 مباراة الذى سجل 3 أهداف فى الدورى النمساوى هذا الموسم، ويبلغ بادجى 22 عامًا حيث إنه من واليد عام 1997 بدأ مشواره الاحترافى عام 2015 مع نادى كاسا سبور السنغالى، ثم انضم لنادى يورغوردينس السويدى عام 2017، قبل أن يرحل عام 2019 وينضم لصفوف رابيد فيينا النمساوى.


الاكثر مشاهده

مطار القاهرة يسير 123 رحلة دولية اليوم لنقل 12573 راكبا

لوس أنجلوس تقطع المياه والكهرباء عن أماكن التجمعات الكبرى لمكافحة كورونا

حملات مرورية لرصد متعاطى المواد المخدرة أعلى الطرق السريعة

بدء تلقى تظلمات طلاب الثانوية العامة 2020 في المدارس.. صور

الاحتلال الإسرائيلى يعتقل 11 فلسطينيا من الضفة

تباين أسعار النفط بفعل مخاوف عرقلة فيروس كورونا للطلب على الوقود

;