هاني أبو ريدة: من الوارد أن تنظم مصر كأس العالم مع دولة أخرى

أكد المهندس هاني أبو ريدة، عضو المكتبين التنفيذيين للفيفا والكاف، سعادته بالمناصب التي يشغلها، قائلا: "وجودي في المكتب التنفيذي للفيفا للمرة الرابعة على التوالي في المكتب التنفيذي، في ظل تغيير جميع الأعضاء والرؤساء في وجودي يمثل لي سعادة كبيرة ونجاحا كممثل مصري في هذه المكانة، وفي المستقبل من الوارد جدًّا أن تنظم مصر كأس العالم مع دولة أخرى". وقال أبو ريدة، في تصريحات تليفزيونية لبرنامج ملعب أون تايم سبورتس2: "رفضت الترشح لرئاسة الاتحاد الإفريقي من منطلق أنني لست رئيسا للاتحاد الوطني، وجميع المرشحين الـ36 الذين أعلنوا ترشحهم على جميع المقاعد كانوا رؤساء اتحاد ما عدا مرشحين فقط، منهم الرئيس الحالي للكاف موتسيبي والذي كان يشغل رئاسة نادي معروف في جنوب إفريقيا. وأضاف أبو ريدة: "فكرنا أن تتم انتخابات الاتحاد الإفريقي بالتراضي بين جميع الأطراف حتى نتجنب التبعات الصعبة لأي انتخابات، وأعتقد أن بطولة الأمم الإفريقية المقبلة بالكاميرون لا يوجد ما يعوق إقامتها في موعدها". وأوضح عضو الفيفا والكاف أن الحديث عن دوري السوبر الإفريقي بين عدد من الفرق مجرد اجتهادات حتى الآن، موضحا أن الغرض من طرح الفكرة هو تطوير بعض الفرق لمنافسة المستويات العالمية في كرة القدم مثل ليفربول. وكشف أبو ريدة أنه سيبدأ من الأسبوع المقبل في العمل على احتفالية مرور مائة عام على إنشاء الاتحاد المصري، كما نعمل على تنظيم احتفالية ضخمة بوجود شخصيات عالمية من جميع القارات لافتتاح مشروع الهدف الذي يمثل منشأة كروية كبيرة لمصر. واستطرد: "لا أفكر في حضور اجتماعات الاتحاد المصري لكرة القدم، نظرا لوجودي في اجتماعات كاف وفيفا بشكل مستمر، وأقدر جيدا أن أكون داعما للمتواجدين، ولا أنظر للشائعات التي تردد تدخلي في عمل اللجان التي تولت الاتحاد المصري في الفترة الأخيرة، ووجود اللجنة الخماسية، ومن بعدها اللجنة الثلاثية جاء بالتنسيق مع الدولة المصرية. وأكمل: "حتى الآن، لا أفكر في الترشح لرئاسة الجبلاية، لكن إذا استدعى الأمر ترشحي سأفعل، وعن الأزمات التي يكون المنتخب المصري أو الفرق المصرية طرفا فيها أتعامل معها بحرص شديد؛ لأني مسئول وممثل على القارة كلها. يرى هاني أبو ريدة، عضو المكتب التنفيذي للاتحادين الدولي والأفريقي، أن منتخب الشباب مر بظروف صعبة للغاية في بطولة أفريقيا للشباب الأخيرة والتي أثارت سخطا شعبيا في الشارع الرياضي، معترفا بأن الطرف المصري كان المخطئ في هذه الأزمة. وقال أبو ريدة، في تصريحات تليفزيونية لبرنامج ملعب أون تايم سبورتس2: "هناك حالة عدم رضا من الجماهير على أداء المنتخب الأول، ونعترف بأننا نجد صعوبة فيما بعد مرحلة المجموعات في تصفيات كأس العالم –يقصد مباراتي البلاي أوف- في المرحلة الأخيرة للتصفيات المؤهلة للمونديال. وتابع أبو ريدة: "نتمنى أن يصل المنتخب للمونديال للمرة الثانية على التوالي؛ لأن هذا يرفع من قيمة المنتخب بين فرق العالم، والتواجد في المحفل الأهم والأكبر مرة ثانية سيكسرعقدة الفشل التي لاحقت الفراعنة في العقود الأخيرة". وثمّن أبو ريدة وجود حكم مصري في مباراتي القمة المقبلتين في شهر رمضان مبارك، موضحا أن الجميع يعرف قيمة وقدر الحكم المصري ونجاحه محليا وقاريا، والأفضل في هذه الظروف إسناد المباريات لحكام مصريين للإعلاء من شأنهم وبث الثقة فيهم. واختتم أبو ريدة: "مصر لها قيمة كبيرة قاريا وعالميا، ودوري أن أحافظ على هذه المكانة التي نفتخر بها".



الاكثر مشاهده

رئيس مانشستر يونايتد يعتذر للجماهير ويؤكد: نرحب بالحوار مع المشجعين

5 يونيو بدء امتحانات الفصل الدراسى الثانى بجامعة الأزهر

مصرع 3 أشخاص إثر انقلاب توك توك فى مصرف زراعي بكفر الشيخ

رضا عبد العال: البدرى يسير على درب كوبر.. و4 لاعبين يستحقون نظرة من جهاز الفراعنة

سولشاير ينتقد جدول المباريات المزدحم لليونايتد ويؤكد على المداورة

والتر بواليا يطلب الخروج من الأهلى على سبيل الإعارة فى نهاية الموسم

;