تجدد خلافات رئيس اتحاد المصارعة ولاعبى المنتخب رغم جلسة الأولمبية

تجددت الخلافات بين عصام نوار رئيس اتحاد المصارعة ولاعبى المنتخب خاصة المتأهلين إلى أولمبياد طوكيو، والذى ينطلق خلال الأسابيع القليلة المقبلة، بسبب المدرب. وبدأت الأزمة عندما قرر رئيس الاتحاد أن يتم الاستعانة بأحد المدربين ليتولى تدريب اللاعبين المؤهلين للأولمبياد وهم محمد إبراهيم كيشو وهيثم فهمى وعبداللطيف منيع، بالإضافة إلى محمد مصطفى، على أن يرافق اللاعبون خلال سفرهم إلى طوكيو للمشاركة فى الدورة الأولمبية رغم وجود مدربين مع اللاعبين ونجحوا فى تأهيلهم للأولمبياد وهو ما يرفضه رئيس الاتحاد. من جانبه قال عبداللطيف منيع، لاعب المنتخب، والذى تأهل إلى طوكيو من خلال الدورة المؤهلة التى أقيمت بتونس إن رئيس الاتحاد يريد أن يفرض علينا مدربا أخفق فى تأهيل اللاعبين اللذين كان مسئولا عنهما فكيف يتولى تدريبنا الآن ويسافر معنا فى الأولمبياد. وأضاف منيع فى تصريحات خاصة أن اللجنة الأولمبية عقدت جلسة مع اللاعبين ومجلس الإدارة لكن الجلسة لم توقف رئيس المصارعة عن قراره بل زاد التحدى، وكاد أن يشتبك معى فى المركز الأولمبى بعد الجلسة، ولم يتم تنفيذ خطة الإعداد لطوكيو رغم وجود رعاة معنا. وأشار لاعب المنتخب إلى أنه حذر اللاعبين حال عدم التدرب مع المدرب أنه سيقوم بطردنا من المعسكر مستغلا نفوذه. وتسأل منيع قائلا: "مدرب فشل فى تأهيل لاعبين لطوكيو كيف يتم الاستعانة به لإكمال تدريب المتأهلين وسفره معهم مقابل استبعاد مدربينا الذين تقوم الشركة الراعية بسداد رواتبهم؟".



الاكثر مشاهده

3 أبراج نقطة ضعفها فى الدايت الحلويات.. الثور أبرزها

مسخر خانة.. رسام طبيب وكاتب ثقيل.. فى فنون مواجهة المتنطعين

مكتب الإحصاءات البريطاني يؤكد مسئولية كورونا عن ارتفاع معدل الوفيات بالبلاد

المالكى يبحث مع وزير خارجية الفاتيكان آخر التطورات فى المنطقة

أمور منتظرة بالحلقة 25 من مسلسل "هجمة مرتدة".. أبرزها مقابلة سيف وريكاردو

مش بس مخرج ومؤلف.. تامر محسن ممثلا لأول مرة فى مسلسل لعبة نيوتن

;