رئيس وزراء العراق عقب اجتماع خاص بجريمة "صلاح الدين": لا مكان لعودة الإرهاب

أكد القائد العام للقوات المسلحة العراقية مصطفى الكاظمى اليوم الأحد، أنه لا مكان لعودة "الإرهاب" تحت أى صورة أو مسمى بالعراق، وقال الكاظمي - في بيان نقلته قناة (السومرية نيوز) الإخبارية العراقية - إنه "عقد اجتماعاً بالقيادات الأمنية والعسكرية في محافظة صلاح الدين، وذلك فور وصوله الى المحافظة"، مشيرا إلى أن زيارته إلى المحافظة برفقة القيادات الأمنية، تأتي لتأكيد أن الدولة موجودة لحماية أمن المواطنين وتثبيت أركان القانون، خاصة بعد الجريمة النكراء التي شهدتها صلاح الدين مؤخراً والتي أدت الى استشهاد عدد من المواطنين على إثر خطفهم". وأضاف: "رسالتنا لمواطني صلاح الدين بأن الدولة ستحميهم، وأن عقيدة القوات المسلحة تلتف حول الولاء للوطن والقانون، لا للأفراد أو المسميات الأخرى"، متابعاً أن "الإرهاب وأفعاله الإجرامية لا ينتظره إلا القانون والقصاص، ولا مكان لعودته تحت أي صورة أو مسمى". وكان الكاظمي وصل - صباح اليوم - إلى محافظة صلاح الدين برفقة وزيري الدفاع والداخلية ورئيس هيئة الحشد الشعبي وقيادات أمنية.

وكانت شرطة محافظة صلاح الدين قد عثرت - أمس - على 8 جثث لعراقيين اختطفوا مع 4 آخرين.



الاكثر مشاهده

صدر حديثا.. "رأس المال الثقافى ومستقبل التنمية فى السودان" عن هيئة الكتاب

رغم أزمة رفض اعتماد منصب النائب.. الأهلى يعلن تشكيل مجلس الإدارة الجديد بوجود العامرى فاروق

ضبط عامل بسوهاج تعدى بالضرب على نجلته حتى الموت مستخدما سلك كهربائى

مركبة شمسية مدارية تواجه رحلة خطيرة بسبب مرورها بالنفايات الفضائية

أطعمة ممنوعة لمرضى قصور الغدة الدرقية.. أبرزها فول الصويا

ندوة حول "ملامح قرافات القاهرة التاريخية" فى بيت السنارى يستضيف

;