صحيفة إسبانية تبرز اكتشاف أول مخطوطة بردى مسيحية فى تاريخ مصر

قالت صحيفة "تريبونا سالامانكا" الإسبانية إنه تم اكتشاف أقدم مخطوطة بردى مسيحية فى تاريخ مصر والعالم، مشيرة إلى أن هذه المخطوطة تظهر الحياة اليومية لعائلة مسيحية خلال عصر الإمبراطورية الرومانية فى مصر القديمة. وأشارت الصحيفة إلى أن جامعة بازل السويسرية، اكتشفت مخطوطة البردى التى تعود لعام 230، وهى التى توضح عالم أول المسيحيين فى الإمبراطورية الرومانية والتى لم يتم تسجيلها فى أى مصدر تاريخى آخر. وأوضحت أن المسيحيين الأوائل فى الإمبراطورية الرومانية يتم وصفهم بشكل عام على أنهم غريب الأطوار، وهددوا بالاضطهاد وعاشوا خارج المدن فى المناطق النائية. وقال سابين هوبنر، أستاذ التاريخ القديم بجامعة بازل، إن "المخطوطة مكتوبة بصيغة مسيحية بحتة نعرفها بمخطوطات العهد الجديد". وأشار هوبنر إلى أن جامعة بازل تمتلك ورقة البردى تلك من أكثر من 100 عام، التى يتضح أنها رسالة من رجل يدعى أريانوس لشقيقه بولس، مكتوبة بمجموعة من الحروف الخاصة بمصر اليونانية الرومانية، يتحدث خلاله عن أموره اليومية ويسأل شقيقه عن أفضل صلصة سمك لتقديمها كهدية، وفى النهاية يكتب كلمة بمعنى "استودعك الله". وأكد أن "اسم بولس اسماً نادراً للغاية فى هذا الوقت، ويمكننا أن نستنتج أن الوالين المذكورين فى الرسالة كانوا مسيحيين". وتحتوى جامعة بازل على 65 وثيقة بخمس لغات من العصور البطالمة والرومانية والعصور القديمة، وتتكون معظم المجموعة من أوراق البردى الوثائقية، التى هى فى الأساس ذات أهمية اجتماعية وثقافية وينية وتاريخية، لأنها توثق الحياة اليومية للناس العاديين قبل 2000 عام.


الاكثر مشاهده

ولى عهد أبو ظبى يعلن مضاعفة الجهود لمكافحة شلل الأطفال

سلافيا براج ضد برشلونة.. ميسي الهداف التاريخى لمجموعات دوري الابطال

محافظ جنوب سيناء يضع حجر أساس محطة تحلية مياه البحر.. صور

تجديد حبس طبيب متهم بتكوين تشكيل عصابى لتزوير الأختام 15 يوما

موعد مباراة ليفربول ضد جينك في دوري ابطال اوروبا

"أغلى من العين".. هشام عباس يطرح سادس أغانى ألبومه "عامل ضجة"

;