الجيش الكونغولى يعلن تحرير رهينتى شركة "بانرو" الكندية شرق البلاد

أعلنت السلطات فى الكونغو الديمقراطية، تحرير موظفين اثنين كانا يعملان لدى شركة "بانرو" الكندية للتنقيب عن الذهب شرقى البلاد، كانا اختطفا مع موظفين آخرين لديها من جنوب أفريقيا وزيمبابوى، وذلك بعد مرور 17 يوما فى الأسر. وقال ديودون كاسيريكا المتحدث باسم الجيش الكونغولي، إن موظفى الشركة الكندية الأربعة كانوا قد وقعوا فى كمين نصبه مسلحون فى 26 يوليو الماضى فى "سلامابيلا" بمحافظة "مانيما"، وتم إطلاق سراح رهينتين منهم، وفى انتظار تحرير الأخريين. وتدير شركة "بانرو" منجمين للذهب بمنطقتى توانجيزا فى كيفو الجنوبية و نامويا فى مانيما، بشرقى الكونغو الديمقراطية. وتتعرض منطقة نامويا، الغنية بالذهب، من وقت لآخر لهجمات من ميليشيات "ماى ماي"، حيث تعرض 5 أشخاص - بينهم فرنسى - للاختطاف فى مارس 2017، وتم إطلاق سراحهم بعد شهرين. وتغلق الشركة منشآتها بالمنطقة منذ نحو 5 أشهر؛ نتيجة غياب الأمن.


الاكثر مشاهده

أكبر شركة صينية للطاقة تتوقف عن شراء النفط من فنزويلا

قريبا..استخدام تقنية التعرف على الوجه للكشف عن عواصف البرد ومدى شدتها

أسوشيتدبرس: اقتصاديون يتوقعون ركودا بالولايات المتحدة فى العامين المقبلين

شركة تجارة: القمح الرومانى لا يستطيع تلبية معيار الجزائر بشأن أضرار الحشرات

الرئيس الفلسطينى يصدر قرارا بإنهاء خدمات مستشاريه

6 وديات تجهز المقاولون لمعسكر كرواتيا استعداداً للموسم الجديد

;