البرلمان النمساوى يبحث قضايا حرية التعبير ومحاربة التطرف الفكرى والدينى

ناقش المجلس الوطني النمساوي (البرلمان) اليوم /الأربعاء/ قضايا التطرف الفكري والديني وإصلاح التعليم في الجامعات والمدارس. وعقدت جلسة اليوم بناء على دعوة من حزب (الحرية) ؛ لمناقشة تداعيات الأعمال التخريبية التي قام بها متظاهرون يساريون في جامعة فيينا في إحدى محاضرات المؤرخة لوثار هوبيلت. وشدد وزير التعليم هاينز فسمان ، في الجلسة ، على ضرورة حماية حرية التعبير في الجامعات ..مشيرا إلى أن الجامعات النمساوية ليست مجرد مكان للتلقين فقط ..مشيرا إلى أن حرية التعبير لها حدود قانونية صارمة ولا يمكن القبول بأي أعمال تخريبية وسيتم استدعاء أجهزة الأمن أو الشرطة فى مثل هذه الحالات. ومن جانبه .. قال هيربرت كيكل رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الحرية : إن الأحداث التي وقعت في جامعة فيينا كانت "مأساة" .. لافتا إلى أن التطرف الفكري اليميني واليساري مرفوض ..مشيرا إلى أن خطاب الكراهية منتشر ليس فقط على الإنترنت ولكن أيضا في الجامعات وخاصة من اليساريين. وقد تعرض كيكل لهجوم من عدد كبير من النواب بعدما طالب بمنع الحجاب في الجامعات النمساوية باعتباره رمزا دينيا حيث أكد له النواب أن الحجاب ليس له علاقة بالتيارات السياسية ذات التوجهات الدينية وأنه يجىء في إطار الحرية الشخصية والعبادات.


الاكثر مشاهده

مسيرة انتخابية للمرشح الأمريكى السناتور بيرنى ساندرز

اليابان ستختبر عقارا للإيدز فى علاج فيروس كورونا

"أبو سعدة" يكشف استعدادات المنظمات الحقوقية للدورة 43 لمجلس حقوق الإنسان بجنيف

اتحاد الطلبة التونسى: الإخوان أصبحوا خطرا على بلادنا

أغنى رجل فى العالم يخصص 10 مليارات دولار لمكافحة تغير المناخ

قارئ يناشد محافظ الغربية الانتهاء من أعمال رصف طريق بلشاى

;