باحثون أمريكيون: أكثر من 12 جماعة متطرفة شاركت فى اقتحام الكابيتول

نقلت إذاعة صوت أمريكا، عن باحثين قولهم إن أكثر من 12 جماعة متطرفة شاركت فى أحداث اقتحام الكابيتول. وقالت الإذاعة فى تقرير لها، إن اقتحام مبنى الكابيتول جذب متظرفين من جماعات مثل "كيو أنون" المروجة لنظرية المؤامرة، وجماعة اليمين المتطرف براود بويز ومسلحين والمؤمنون بتفوق البيض والرافضين للكمامات وأنصار ترامب الأقوياء الذين تجمعوا معا لمنع الكونجرس من التصديق على فوز جو بايدن بانتخابات الرئاسة. وقالت ليشيا بروكس، من مركز "ثاوثرن بافرتى" القانونى الذى يراقب الكراهية والتطرف، إنه كان هناك عدد من الجماعات التى اعتاد المركز يراقبها. ونشرت بروكس أسماء أكثر من 12 من الجماعات المتطرفة التى قالت إنها شاركت فى أعمال الشغب. وأكد باحثون آخرون فى التطرف القائمة. وفى حين، أن هذه الجماعات مصنفة بأنها جماعات قانونية من قبل المركز القانونى، إلا أن أيا منها لا يعتبر كيان إرهابى داخلى، ولم يتهم مسئولو إنفاذ القانون أيا منهم بالتآمر بتخطيط هجوم على الكابيتول. وجاءت دلالات انتماءات مثيرى الشغب من ملابسهم والإشارات والأعلام واللافتات التى كانوا يحملونها، كما يقول الخبراء. وفى حين سعت بعض الجماعات إلى إخفاء روابطها، فإن أخرى أظهرت انتماءاتها الإيديولوجية. وارتدى مجموعة من عناصر براود بويز أنفسهم قبعات برتقالية اللون وحلما أعلام تعود لعهد الصورة الأمريكية. وفى حين أن وجود الميليشيات وبراود بوينز جذب الانتباه الأكبر، فإن أعضاء من جماعات أخرى اقل شهرة انضموا لمثيرى الشغب منهم النادى القومى الاجتماعى، والذى أسس مؤخرا جماعة كراهية معروفة بتعطيل احتجاجات "حياة السود مهمة، وجماعة " لا ذنب أبيض" وهى جماعة من القوميين البيض التى يلقى مؤسسها باللوم على كراهية البيض فى انتشار وباء كورونا فى الولايات المتحدة.



الاكثر مشاهده

كندا تفرض عقوبات إضافية على القوات المسلحة فى ميانمار

الكرملين يعرب عن قلقه إزاء تزايد الضحايا بالمواجهات الفلسطينية - الإسرائيلية

أسعار الأسماك اليوم بسوق العبور.. ارتفاع البلطي المزارع من 20 لـ26 جنيها

اليوم.. انطلاق أولمبياد الطفل المصرى فى نسخته الثالثة للطلائع بمحافظة الشرقية

محاكمة 22 إخوانيا بتهمة قتل مواطن وتعذيب آخر خلال ساعات

كل ما تريد معرفته عن خدمة تويتر Twitter Blue

;