حكاية فنان.. الفرنسى ديلاكروا.. ولوحة الحرية تقود الناس

اسمه فرديناند فيكتور أوجين ديلاكروا، واحد من أشهر الفنانين الفرنسيين، عش فى الفترة مِن 26 أبريل 1798 حتى 13 أغسطس 1863. وأشهر لوحات ديلاكروا تلك التى رسمها لـ ثورةِ يوليو 1830 الفرنسيّة، وعنوانها "الحرية تقود الشعب / Liberty Leading The People". بدأ الفنان العمل فى اللوحة فى 30 يونيو 1830، وانتهى مِن رسمها بعد ثلاث شهور وعُرضت فى صالون مايو الفنى 1831، وهى تخليدٌ لثورةِ يوليو الفرنسيّة التى قادتها المعارضة الليبراليّة للإطاحة بالملك شارل العاشر لإقامة الجمهوريّة الفرنسيّة، وفى اللوحة يقف جسد الحرية متمثلًا فى شكل امرأة عاريّة الصدر تملأها الحيويّة متمردة ويبدو عليها الفخر ترفع راية الحرية وتقود الناس نحو النصر. وديلاكروا واحد من رواد المدرسة الرومانسيّة فى الرسم، وله العديد مِن اللوحات الاستشراقية التى صوّرت حياة العرب والمسلمين فى القرنِ التاسع عشر.









الاكثر مشاهده

الباز: هناك بعض الإخوان لا يكلون فى استغلال كل الأحداث وتحريفها وعمهم للإرهاب

عبد العاطى: لا توجد مفاوضات رسمية مع الزمالك.. ودجلة حصنى بالتمديد

اختراع جديد يصدر تحذيرات تمنع مقتل الأطفال داخل السيارات

أسعار الأسهم بالبورصة المصرية اليوم الأحد 17 - 11 -2019

الجمال فى مسابقة للتزلج فى روسيا.. المتزلجون يرسمون لوحة فنية فوق الجليد

بيراميدز يدعم عبد الله السعيد: "ستعود أقوى يا كابيتانو"

;