جيلياد تمنح تراخيص انتاج المثيل من عقار "ريميديسيفير" لدولتين بأسعار مخفضة

كشفت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، أن شركة جيلياد حددت سعر دوائها المضاد للفيروسات "ريميديسيفير"، لعلاج فيروس كورونا بــ2340 دولار لكورس العلاج للمريض الواحد، والذى تصل مدته 5 أيام، وذلك من خلال توفير العقار الأصلى، أما الدول الفقيرة والمتوسطة الدخل فقد اعطت موافقة لانتاج العقار المثيل، وطرحه بسعر يصل الى 600 دولارا فقط، جاء ذلك بعد أن أثير جدلا واسعا حول سعر العقار فى الفترة الأخيرة بسبب ارتفاع سعره. وقالت الصحيفة، سيكلف علاج "ريميديسفير" Remdesivir ، لمريض واحد من فيروس كورونا 2340 دولارًا للكورس العلاجى والذى تصل مدته 5 أيام، مشيرا إلى أنه تم مقارنة سعره بعقار "ديسكاميثازون" السترويد، والذى يصل سعره لـ50 دولارا فقط، والذى يعتبرونه منقذا للأرواح، في حين أثير الجدل حول سعره المرتفع لدى خبراء الصحة، لأنه حصل على 70 مليون دولار على الأقل من التمويل العام لتطويره. ووجدت الدراسة، التي أجريت على العقار، برئاسة الحكومة الأمريكية، أيضًا أن عقار "ريميديسيفير "، قلل من مدة الإقامة في المستشفى، ولكن لم يقلل من معدلات الوفيات. وأضافت الشركة، أنها ستقوم بتسعير عقار ريميديسيفير remdesivir ،بسعر 390 دولارًا لكل " علبة" للأشخاص المشمولين بالرعاية الصحية الحكومية في الولايات المتحدة، والدول المتقدمة الأخرى، هذا يعني أن سعر كورس العلاج التي تبلغ مدته 5 أيام، يصل إلى 2340 دولار لكل مريض، بالنسبة لشركات التأمين الخاصة الأمريكية، ستكون التكلفة 520 دولارًا لكل "علبة"، أى ما مجموعه 3120 دولارًا لكل كورس علاجى للمريض. وأشارت الصحيفة، إن الحكومة طلبت توفير أكثر من 500 ألف جرعة إضافية ستنتجها الرشكة، ابتداء من يوليو لتزويد المستشفيات حتى سبتمبر. وأوضحت، أنه في 127 دولة فقيرة، أو متوسطة الدخل، سمحت جيلياد لشركات الأدوية بإنتاج الدواء المثيل لعقار "ريميديسيفير"، وقد حصلت دولتان بالموافقة على التصنيع مقابل 600 دولارا لكورس العلاج، بدلا من 2340 دولار للدواء الأصلى. وأشارت الصحيفة، أن سعر دواء ريميديسيفير" Remdesivir "، كان متوقعًا للغاية منذ أن أصبح أول دواء يظهر فائدته في وباء فيروس كورونا، والذي أودى بحياة أكثر من 500 ألف شخص حول العالم في 6 أشهر. وقالت الصحيفة، يتداخل الدواء مع قدرة فيروس كورونا على انتاج نسخ جديدة لمادته الجينية، ويمنع تكاثره في دراسة تقودها الحكومة الأمريكية، حيث قلل ريميديسيفير Remdesivir وقت التعافي بنسبة 31 %، لكنه لم يحسن البقاء على قيد الحياة، وفقا للنتائج الأولية بعد أسبوعين من المتابعة. وقال الدكتور ستيفن نيسن رئيس طب القلب والأوعية الدموية، في كليفلاند كلينيك، " أنه نظراً للطبيعة الخطيرة للوباء، فإنني أفضل أن تتولى الحكومة إنتاج وتوزيع الدواء مجاناً، وخصوصا أنه تم تطويره باستخدام تمويل كبير من دافعي الضرائب، بقيمة 70 مليون دولار من أجل تطويره. من جانبها قالت الشركة، بأنها ستنفق مليار دولار على تطوير وتصنيع الدواء بحلول نهاية هذا العام، مشيرة إلى أن الدواء تم منحه ترخيص استخدام الطوارئ فى الولايات المتحدة، وقد تقوم الشركة بالحصول على الموافقة الكاملة.







الاكثر مشاهده

الجندى المجهول .. سكايلر ويلر مبتكر المروحة ومنقذ البشرية من حر الصيف

بومبيو: أمريكا تدرس حظر تطبيقات وسائل التواصل الاجتماعى الصينية

انطلاق مبادرة "100 مليون صحة" لمتابعة المصابين بالأمراض المزمنة بالبحر الأحمر

ليبيا تسجل 71 إصابة جديدة بفيروس كورونا

ألمانيا: ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بكورونا لـ 196944

المؤسسة العربية لضمان الاستثمار: مصر الوجهة الأولى لمشروعات الاستثمار الأجنبى المباشر بالمنطقة

;