فى مثل هذا اليوم.. إطلاق صاروخ Aerobee الأخير لدراسة الطقس

هل تعلم أنه في مثل هذا اليوم الموافق 17 من يناير 1985، أطلقت الولايات المتحدة صاروخ Aerobee الـ 1037 والأخير، حيث كانت هذه الصواريخ الأولى التى تطلقها الولايات المتحدة للبحث في الغلاف الجوي العلوي للأرض، وقامت الصواريخ الصغيرة دون المدارية بقياس أشياء مثل درجة الحرارة والضغط والإشعاع والأوزون. ووفقا لما ذكره موقع "space" الأمريكى، كان آخر صاروخ من طراز Aerobee نوعًا مختلفًا يسمى Aerobee 150، وقد انطلق من منطقة White Sands Missile Range في نيو مكسيكو. ويبلغ طول هذا الصاروخ حوالي 30 قدمًا ويمكنه الطيران على ارتفاع 170 ميلًا مع حمولات تصل إلى 150 رطلاً. كما أن حمولة الصاروخ كانت عبارة عن جهاز مصمم لمراقبة التوهج أو التوهج الخافت المستمر في الغلاف الجوي للأرض. ولعل من أحدث التقنيات حاليا لدراسة الطقس، قمرا صناعيا جديدا أطلقته وكالة الفضاء الروسية "روسكوزموس"، لدراسة طقس الأرض من الأعلى، حيث حمل صاروخ بروتون القمر الصناعى الجديد المسمى Electro-L 3، فى مداره من محطة بايكونور كوزمودروم فى كازاخستان. وتشمل تفاصيل إطلاق صاروخ روسى يحمل قمرا صناعيا أيضا على أن هذا القمر Electro-L 3 يعد مرصد الطقس الثالث من نوعه للخدمة الفيدرالية الروسية للأرصاد الجوية المائية والمراقبة البيئية. ولم يكن الصاروخ بروتون حديث، بل إنه قديم جدا فقد تم إطلاق سلسلة صواريخ بروتون لأول مرة فى عام 1965، واستخدمت هذه الصواريخ لإطلاق وحدات محطات ساليوت ومير ومحطة الفضاء الدولية، وكذلك إرسال مركبات إلى القمر والمريخ والزهرة. ويبلغ طول صاروخ بروتون 174 قدمًا أى ما يساوى (53 مترًا)، وله ثلاث مراحل رئيسية، حيث يمكن إعادة تشغيل المرحلة الرابعة Breeze-M لوضع الحمولات في مدار مرتفع.



الاكثر مشاهده

أحمد فتحى لـ فهمى: بتخاف من مراتك.. وهنا الزاهد: أه بيخاف منى

الولايات المتحدة تخصص 6 ملايين دولار مساعدة إنسانية لليبيا ضد كورونا

السعودية تعلن تمديد قرار تعليق العمل فى القطاعين الحكومى والخاص

شكوى من انتشار مياه الصرف الصحى بشارع مصدق بالدقى

تركى آل الشيخ : لا أتكفل بالتجديد لأى لاعب أو مهرجان اعتزاله

أستاذ مساعد بكلية طب المنيا: لا يوجد دراسة تؤكد أن الشباب أقل عرضة للإصابة بكورونا

;