الآلاف يستقبلون الرئيس البرازيلى السابق لولا دا سيلفا بعد قرار الإفراج عنه

بعد تبنى قضاة المحكمة العليا فى البرازيل مساء أمس الخميس قرار إطلاق سراح الرئيس السابق لويس إيناسيو لولا دا سيلفا المسجون منذ أكثر من عام بتهمة الفساد، بمغادرة السجن قريبا، تظاهر الآلاف من مناصريه دعما للقرار أمام مقر المحكمة. ويمضى لولا عقوبة بالسجن ثمانى سنوات وعشرة أشهر بتهمة الفساد، وقد أوقف فى ابريل 2018 بعد أن أثبتت محكمة الاستئناف الحكم وقبل استنفاد وسائل الطعن فى الحكم أمام محاكم أعلى. وفور إعلان قرار المحكمة العليا، قال محامو لولا الذى يعد من الشخصيات التاريخية لليسار البرازيلى إنهم سيطلبون إطلاق سراح الرئيس السابق "المسجون بدون وجه حق منذ 579 يوما".























الاكثر مشاهده

الإمارات: عبدالله بن زايد و وزير التجارة الروسى يبحثان العلاقات بين البلدين

الصين تسجل 7 إصابات جديدة بفيروس كورونا

المكسيك تسجل 6258 إصابة جديدة بفيروس كورونا و895 وفاة

استمرار انقطاع المياه عن شارع إبراهيم عبد العاطي بعين شمس بالقاهرة

ناسا تدمر عمدا خزان الأكسجين لصاروخ سيأخذ مهمة أرتميس إلى القمر

تعرف على أعراض الإصابة بالتهاب المرىء

;