نيللى: "الفوازير حياتى.. ومنحتنى أفضل ما فى العمر"

احتفلت بالأمس 3 يناير، الفنانة الاستعراضية "نيللي" بعيد ميلادها الـ70، والتي اشتهرت طوال حياتها الفنية بملكة الفوازير والاستعراض الأولى، وقالت خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "مساءdmc"، الذى يقدمه الإعلامى رامى رضوان، على شاشة "dmc"، إن "الفوازير" تجربتها الأفضل طوال حياتها. وتحدثت الفنانة "نيللي"، عن رحلتها مع "الفوازير" قائلة، : "كانت تستغرق الكثير من الوقت.. كنت أعمال لطوال العام.. الفوازير دى حياتى ومنحتى أحلى ما فى العمر". وبدأت نيللي مشوارها الفني وهي طفلة صغيرة في أفلام عديدة وكانت تنبئ بموهبة تمثيلية وتهوى الغناء والرقص، وعندما كبرت اتجهت إلى التلفزيون والسينما واعتمدت في أعمالها على الاستعراض والتمثيل واشتركت في بطولة مسرحية انقلاب. وطوال تاريخها الفنى ظلت ولاتزال تحتفظ بتلك الطلة الطفولية الجميلة وخفة الظل والرقة التى خطفت الأنظار، فعشقتها الكاميرا منذ وقفت أمامها أول مرة ترقص قبل أن يتجاوز عمرها 4 سنوات فى فيلم الحرمان عام 1953، والذى كانت بطلته شقيقتها الكبرى الطفلة المعجزة فيروز، فالطفلة نيللى آرتين كالفيان، الأرمينية ذات الأصول السورية ولدت لعائله فنية، كان الأب يهوى عزف الكمان، والأم صاحبة صوت جميل، وحرص الوالدان على تعليم بناتهما فنون الباليه والموسيقى، فسبقتها شقيقتها فيروز إلى طريق الفن وكذلك ابن عمتها لبلبة. وبعد أول ظهور لها، شاركت نيللى فى بطولة فيلم عصافير الجنة مع شقيقتيها فيروز ومرفت وهو أحد أجمل وأهم الأفلام العربية التى تعتمد قصتها على الأطفال، كما شاركت الطفلة نيللى فى عدد آخر من الأفلام، حتى قامت بأول بطولة لها فى فيلم المراهقة الصغيرة عام 1966 مع الفنان الكبير أحمد مظهر، لتتوالى بعدها البطولات السينمائية التى شاركت فيها النجمة الاستعراضية ووصل عددها إلى ما يقرب من 67 فيلما، تنوعت بين الكوميدى والتراجيدى، ووقفت خلالها إلى جوار عمالقة الفن ومنها: «توبة، هى والرجال، إجازة صيف، نورا، صباح الخير يا زوجتى العزيزة، مجرم تحت الاختبار، اللص الظريف، دلع البنات، المشاغبون، الرجل الذى فقد ظله، الشحات، الحب سنة 70، مذكرات الآنسة منال، ذكرى ليلة حب».


الاكثر مشاهده

ترامب يعلن اعتقال مشاغبى احتجاجات مدينة مينيابولس

صور.. حى ثان المحلة ينظم حملة نظافة ليلية لرفع القمامة أثناء الحظر

ابن حسن حسنى: "دماء على الأسفلت" ومسرحية "حزمنى يا" أقرب أعمال والدى لقلبى

رئيس جامعة الفيوم: حظر دخول أى شخص للحرم الجامعى دون ارتداء الكمامة

محمود فتح الله: تمنيت أن تنشق الأرض وتبتلعني في مواجهتي الأولى للزمالك

رئيسة جمعية "حياة بلا تدخين": 40% من الشباب المدخنين "بنات"

;