غادة والى: 30% من ضحايا الاتجار بالبشر نساء.. والعنف ضد المرأة زاد بعد كورونا

أكدت الدكتورة غادة والى، مدير مكتب الأمم المتحدة للجريمة والمخدرات، أنه مع انتشار فيروس كورونا حول العالم تحول الوباء من أزمة صحية لأزمات اجتماعية وإنسانية كبرى ونشاط لعصابات الجريمة، مضيفة أنه مع تأثر دول العالم أصبح هناك جرائم كبرى، وكان هناك نشاط أعلى من الجرائم السيبرانية التى تجرى على الإنترنت. وأضافت غادة والى خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "حديث القاهرة"، مع الإعلامى خيرى رمضان، والإعلامية كريمة عوض، عبر قناة "القاهرة والناس"، أنه كانت هناك صفحات للترويج للإتجار فى البشر، كما أنه كان هناك صفحات لبيع اللقاحات المزيفة، موضحة أن الاعتداء على الحياة البرية شهدت زيادة فى القارة الإفريقية، كما أن العنف ضد المرأة زاد فى فترات كورونا. وأوضحت أنه تم إصدار تقرير دولى يرصد جرائم الإتجار فى البشر حول العالم، مؤكدة أن التقرير أظهر نقاط خطيرة، حيث إن 30% من ضحايا الإتجار فى البشر نساء، كما أن الاتجار فى البشر بين الأطفال النسبة الأعلى للذكور من الإناث والذى يُستخدم فى الأنشطة غير الشرعية والتسول.



الاكثر مشاهده

تقرير برلمانى يبرز رؤية مصر 2030 لتمكين المرأة اقتصاديا واجتماعيا

مديرة صندوق النقد الدولي: سياسة لقاحات كورونا الأولوية الاقتصادية لعام 2021

عضو في مجلس السيادة السوداني يؤكد دعم جهود تحقيق التنمية بجنوب دارفور

تعرف على جهاز iPad الأكثر شهرة فى العالم

احذر.. نوع من الزيوت لا يجب وضعه على حروق الشمس

شايل موبايلين وبيهرب من أسئلتك.. 8 علامات بتقولك إنه بيكذب عليكى

;