وتتوالى نجاحات السيارات الصينية

استطاعت بعض الشركات الصينية أن تحقق نجاحا كبيرا، سواء على مستوى السوق العالمية أو داخل سوقنا المحلية ليس فقط لمجرد سعر أرخص من الماركات اليابانية أو الكورية، وإنما لأن وكلاء هذه الماركات راهنوا على نجاح هذه السيارات، وأبرزها بالفعل سيارات إم جى التى تبانها توكيل المنصور للسيارات، بالإضافة إلى سيارات شيرى وأيضا سيارات بريليانس وأخير بى واى دى، من وجهة نظرى المتواضعة هذه السيارات تستحق أن تأخذ شريحة لا بأس بها من السوق المصرية، نظرا لأن هذه السيارات استطاعت أن تجذب شريحة كبرى من عملاء السيارات الآسيوية ومقارنة ببعض الماركات التى يقوم باستيرادها كل من «هب ودب».. تحت اسم وكيل وما هم إلا مجموعة من المتاجرين بأحلام المستهلك المصرى البسيط الذى يذهبوا دائما إلى السعر الأقل، دون النظر إلى وجود سيارة جيدة أو تحت مظلة وكيل قوى يستطيع توفير صيانة وقطاع الغيار السيارة. شرفت بعمل اختبار قيادة للسيارات إم جى «زد إس» وهى سيارة كروس أوفر متوسطة الحجم، بصراحة السيارة أبهرتنى من حيث الكواليتى والأداء على حد سواء، كما قمت بتجربة السيارة شيرى أريزو، وكانت من أجمل السيارات الرياضية التى قمت بتجربتها فى شريحة السيارات الصينى. فى الحقيقة جاءتنى فكرة المقال تزامنا مع قرب إقامة معرض شنغهاى الشهير، حيث تقوم الصين بعمل معرضين بالتبادل مرة فى بكين ومرة فى شنغهاى، حيث شرفت بزيارة معرض بكين منذ عدة أعوام لأجد أن هؤلاء الناس لا يعرفون كلمة مستحيل، لأنهم استطاعوا أن يفرضوا صناعتهم الصينينة بقوة إلى جانب صناعات أخرى لديها باع طويل فى عالم السيارات، وبات ذلك واضحا من خلال ضخامة هذا المعرض وعدد الشركات المشاركة بهذا الحدث الكبير. فمن يسمع ليس كمن يرى بعينه ويسمع بأذنه من كبا مسؤولى شركات صينية كبرى مختلفة من خلال مؤتمراتهم الصحفية، فقد كانت لدى تساؤلات كثيرة حول هذه الصناعة، ومدى قدرتها على أن تصنع فارقا يفرض تواجدها على خريطة صناعة السيارات العالمية باعتبار أنها صناعة وليدة، ومنذ ظهورها كانت تعتمد على التقليد باستنساخ نماذج لطرازات من السيارات تعود فى الأصل لشركات عالمية لها باع وتاريخ طويل فى صناعة السيارات، وبعضها أصل تلك الصناعة، حيث هناك أسماء يعود تاريخ ظهورها إلى القرن الثامن عشر، ولكن ما حدث فى خلال السنوات الماضية لصناعة السيارات الصينية لا بد أن نتوقف معه نظرا للطفرة السريعة والكبيرة التى حدثت لهذه الصناعة، وظهرت من خلال نماذج وطرازات فعلية، خاصة ببعض الشركات الصينية وعرضت فى معارض السيارات الدولية الشهيرة. كما علمت أن إبريل الجارى سيشهد انطلاقة قوية لشركة بريليانس مصر من خلال تجميعها لأول طرازاتها خلال شهر إبريل الجارى، فى الحقيقة الخبر أسعدنى كثيرا، وبالتوفيق للجميع.



الاكثر مشاهده

المخطوطات الإسلامية فى المزادات العالمية.. مصحف مزخرف بخط مصلح الدين سعدى

مقتل شخصين فى انفجار ذخيرة من مخلفات الحرب العالمية جنوب غربى روسيا

العراق يعلن قتل واعتقال عدد من أعضاء قيادات "داعش" فى مناطق مختلفة

مانشيت يناقش اليوم طرق التسجيل للحصول على لقاح كورونا

الذهب يحاول كسر حاجز المقاومة بـ1800 دولار مدعوما بارتفاع إصابات كورونا؟

"عربيتك اتسرقت".. خطوات هامة للقبض على اللص واستعادة السيارة

;